نناشد رئيس الجمهورية التدخل والإفراج عن المراسل رابح لموشي

ناشدت عائلة

مراسل ''النهار'' بولاية تبسة رابح لموشي، رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة بصفته القاضي الأول في البلاد، التدخل العاجل والإفراج عن الزميل رابح الذي أودع الحبس المؤقت يوم الثلاثاء الماضي.

من خلال زيارة قامت بها ''النهار'' لبيت الزميل، أين التقينا جميع أفراد عائلته وهم في وضعية مؤسفة للغاية، بعد أن أصيبت زوجته بانهيار عقب سماعها بخبر إيداعه الحبس المؤقت، وهو الخبر الذي نزل كالصاعقة على الأبناء كذلك، وكانت له أثار جد وخيمة على محمد الذي شارك في امتحانات البكالوريا. وحسب الوالدة التي استفاقت من الصدمة العنيفة مساء يوم الثلاثاء، فإنها أخفت خبر اعتقال زوجها عن ابنها محمد الذي شارك في امتحانات البكالوريا إلى غاية يوم الخميس، حيث تفطن للأمر بعد اطلاعه على الخبر عبر الصحف الوطنية، وهو ما أدى به إلى عدم التركيز يوم الخميس في مادتي الفيزياء والفلسفة ، كما أن الابن الآخر لقمان الذي شارك في امتحانات شهادة التعليم المتوسط، كان الخبر مؤثرا عليه للغاية، وكيف لا وهو الابن المدلل لدى الوالد، ونفس الشيء للبنت الكبرى لعائلة لموشي، والتي هي في فترة الامتحانات الأخيرة لآخر موسم لها بجامعة تبسة. وحسب زوجة الزميل؛ أن هذا الأخير الذي اشتغل من قبل كرجل أمن في سلك الشرطة، وقدم أغلى ما يملك خدمة للوطن، وشارك في عمليات خطيرة في إطار مكافحة الإرهاب، أصيب في إحداها بإعاقة بنسبة 100 بالمائة، إلى جانب المرض النفسي الذي يعاني منه، فإنها هي من كانت تشرف على عنايته شخصيا على مدار أيام السنة، مضيفة أن وضعيته الصحية خطيرة جدا، وبإمكان السلطات القضائية إخضاعه لفحوصات طبية للتأكد من ذلك، قبل أن تناشد باسم عائلتها  رئيس الجمهورية التدخل والإفراج عنه في القريب العاجل.     

جمعية ''المراسلين الصحفيين'' بتبسة تطالب بإطلاق سراح مراسل ''النهار''

طالبت جمعية المراسلين الصحفيين على مستوى ولاية تبسة رئيس الجمهورية بالتدخل الشخصي لإطلاق سراح زميلهم رابح لموشي مراسل يومية ''النهار'' في ولاية تبسة، الذي تم إيداعه الحبس المؤقت مساء يوم الثلاثاء الفارط.

وورد في مراسلة تلقت ''النهار'' نسخة منها أن رابح لموشي قضى 27 سنة في صفوف الشرطة، مؤديا واجبه بإخلاص كبير، إلى غاية إصابته بجروح خطيرة أثناء اشتباك مع إرهابيين تسببت في بتر أحد أطرافه السفلية.

ولتمست الجمعية في ذات البيان، من رئيس الجمهورية ''أن يعطي هذه القضية الحساسة اهتماما خاصا يعكس مدى سعيه لترقية مهنة الصحافة بالمحافظة على حق المواطن والإعلامي على السواء، حسب ما أكده في أكثر من مناسبة، آخرها قبل شهر بمناسبة اليوم العالمي لحرية التعبير''، هذا وتقول الجمعية بناء على مشوار الزميل النضالي وممارسته للكتابة في بلد يؤمن بحرية التعبير والكلمة ويعتبرها حقا يكفله الدستور.

خالد كرنان    

موضوع : نناشد رئيس الجمهورية التدخل والإفراج عن المراسل رابح لموشي
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: