اشتباكات عنيفة بالسيوف بين عصابتين بالمدينة القديمة

عاشت ليلة

أول أمس، رحبة ''لا بلاص دارم'' بالمدينة القديمة في عنابة، اشتباكات عنيفة بالأسلحة البيضاء من الصنف السابع ''سيوف''، بين عصابتين إجراميتين خطيرتين، دامت لأكثر من ساعة كاملة، أسفرت عن جرح ثلاثة من عناصر العصابتين، في سيناريو أصبح يشكل يوميات هذا الحي الشعبي العتيق، حيث وحسب مصادر ''النهار'' المطلعة، فإن أفراد العصابتين دخلوا في عراك دامي، على خلفية حسابات قديمة بين أفرادها، خاصة وأنهم كانوا في حالة سكر كبير، واحتلوا ساحة ''الرحبة''، فارضين منطقهم الإجرامي على سكان الحي، الذين سئموا من هذه التصرفات غير اللائقة، من عصابات الإجرام، التي اتخذت من الحي العتيق، نقطة انطلاق لنشاطاتها الإجرامية، على اعتبار أن المدينة القديمة، لها العديد من المداخل والمخارج تقيهم من ملاحقات مصالح الأمن هذه الأخيرة وفور تلقيها البلاغ من المواطنين، تنقلت إلى عين المكان، وسارعت لاحتواء الوضع، بعد غلقها لجميع منافذ الحي، مدعمة بفرق الشرطة القضائية المتنقلة لمختلف المقرات الأمنية بالولاية، أين تمكنت من توقيف العشرات من أفراد العصابتين، بعد ملاحقات ومقاومة شرسة من المجرمين الذين رضخوا في الأخير إلى الأمر الواقع، ليتم توقيف مجموعة منهم، واقتيدوا إلى مركز الأمن للتحقيق معهم. هذه العصابات زرعت الرعب بالمنطقة، خاصة في الساعات المتأخرة من الليل، أين احترفت بالمدينة القديمة الاعتداء على المواطنين وممتلكاتهم، السرقة تحت طائلة العنف والتهديد بالأسلحة البيضاء المحظورة والقارورات المسيلة للدموع، بالإضافة إلى سرقة أصحاب السيارات المتوقفة بمحادات ساحة الثورة، والاعتداء على الأزواج، ويصل بهم الحد في بعض الأوقات إلى اختطاف الفتيات في الشارع تحت التهديد.

موضوع : اشتباكات عنيفة بالسيوف بين عصابتين بالمدينة القديمة
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: