اعتماد يومي الجمعة والسبت و مساء الثلاثاء كراحة لعمال القطاع

الاتفاق على توزيع

4 ساعات المخصصة للخميس على أيام الأسبوع

 تأجيل العمل بـ45 دقيقة في الحصة الواحدة إلى الدخول المدرسي 2011/2010

قررت وزارة التربية الوطنية اعتماد الجمعة والسبت يومي راحة لكافة عمال التربية، مع الاستفادة من نصف يوم راحة مساء الثلاثاء بدل يوم الاثنين، إلى جانب تأجيل تطبيق المقترح المتضمن التخفيض في الحصة الدراسية إلى 45 دقيقة بدل 60 دقيقة، إلى غاية الدخول المدرسي 2011/2010. بالمقابل فقد تم الاتفاق على توزيع 4 ساعات التي كانت مبرمجة يوم الخميس خلال أيام الأسبوع.

وأسفر اللقاء الذي جمع أمس وزير التربية الوطنية أبو بكر بن بوزيد مع نقابات التربية المستقلة، بمقر الوزارة الكائن بالمرادية بالجزائر، في اجتماع تشاوري وإعلامي يعد الثاني من نوعه في أقل من أسبوع، حول تنظيم السنة الدراسية والرزنامة الأسبوعية، أسفر عن اعتماد يومي الجمعة والسبت يومي عطلة لكافة عمال قطاع التربية، مع الاستفادة أيضا من نصف راحة مساء يوم الثلاثاء، بدل يوم الاثنين، كما كان معمولا به في السابق. وعليه فإن يوم جمعة سيبقى يوم راحة، ولن يتم التدريس به، بالمقابل فقد تقرر أيضا بالتشاور مع الشركاء الاجتماعيين، توزيع 4 ساعات تدريس التي كانت مبرمجة ليوم الخميس، على كافة أيام الأسبوع، بهدف تعويضها بشكل إيجابي ومنتظم، من دون الإخلال بالبرنامج السنوي، خاصة بعدما تم اعتماد يومي الجمعة و السبت للراحة.

ومن جهة ثانية؛ أكد الوزير بن بوزيد، أن المقترح الذي تضمن التخفيض في الحصة الدراسية من 60 دقيقة إلى 45 دقيقة، قد تقرر تطبيقه بصفة تدريجية في الدخول المدرسي المقبل المبرمج في 13 سبتمبر، في بعض ولايات الوطن فقط، بكافة الأقسام بالطورين الثانوي والمتوسط، باستثناء أقسام الامتحانات التي لن تخضع لنفس التوقيت، في انتظار تعميم العملية بكافة المؤسسات التربوية المنتشرة عبر الوطن وبكافة الأقسام في الدخول المدرسي 2011/2010، في الوقت الذي أعلن بأنه مباشرة بعد رمضان أي في شهر أكتوبر، سيتم تنصيب لجان العمل على مستوى الوزارة لدراسة الملف بعمق قبل الشروع في تعميمه.

وعلى صعيد آخر؛ فقد أعلنت النقابة الوطنية لعمال التربية على لسان أمينها الوطني عبد الكريم بوجناح، عن تمسكها بالعمل بالنظام القديم، وهو اعتماد الجمعة فقط كراحة لكافة عمال التربية، وتخصيص الفترة الصباحية من يوم السبت، لاستقبال أولياء التلاميذ، في حين أوضح أن فترة البكالوريا التجريبية في البرنامج الجديد غير واردة، و كذا الفترة المخصصة لتنظيم مجالس الأقسام هي الأخرى غير واردة.

فيما سيتم التطرق لنظام التعويضات

بن بوزيد سيفصل في قضية سكنات الجنوب يوم الأربعاء

أعلن وزير التربية الوطنية أبو بكر بن بوزيد، عن عقد لقاء سيجمعه بنقابات التربية المستقلة يوم الأربعاء المقبل بمقر الوزارة، لفتح النقاش من جديد حول الملف الخاص بسكنات الجنوب المقدرة حصتها بـ4200 وحدة سكنية، خاصة في الوقت الذي كان الوزير قد أكد في العديد من المناسبات، على ضرورة منح الأولوية لأساتذة الشمال الراغبين في الالتحاق بولايات الجنوب، لممارسة مهنة التدريس في المواد الأجنبية، على اعتبار أن تلك السكنات ليست بسكنات اجتماعية، وإنما هي سكنات وظيفية، بالمقابل فإنه سيتم تخصيص حصة من السكنات لأساتذة الجنوب، ومن ثمة فإنه سيتم الفصل في القضية بشكل نهائي والأخذ بعين الاعتبار المقترحات التي تقدمها النقابات. ومن جهة أخرى، فإنه سيتم التطرق أيضا لنظام المنح والتعويضات، خاصة و أن وزارة التربية تعد القطاع الأول الذي تمكن من الانتهاء بصفة كلية من إعداد القوانين الأساسية في الوقت المحدد.

موضوع : اعتماد يومي الجمعة والسبت و مساء الثلاثاء كراحة لعمال القطاع
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: