المدير العام يوقع وثائق على بياض ويزور في أرقام التسجيل

مدير المعهد يرد

ليس باستطاعتي نفي ولا تأكيد صحة المعلومات التي تحوزها النهار

يقوم المدير العام للمعهد الوطني الجزائري للملكية الصناعية، بلقاسم زياني، بالتوقيع على استمارات تسجيل على بياض، ضاربا بذلك عرض الحائطكل القوانين والإجراءات التي يجب احترامها واتباعها قبل منح رقم التسجيل النهائي لكل علامة مودعة على مستوى مصالح المعهد.

وتكشف وثائق رسمية تتوفر عليها ''النهار''، عن الخروقات والتجاوزات القانونية التي لطخت سمعة المعهد الوطني للملكية الصناعية، منذ تعيينبلقاسم زياني في منصب مدير عام له في 12 ديسمبر من عام2007، حيث يتعمد هذا الأخير تجاوز كل الأطر المعمول بها من قبل، والتي يفترضاستمرار العمل بها في منح أرقام التسجيل النهائية لاستمارات المودعين حسب كل علامة، فعلى سبيل المثال تكشف استمارة تحمل علامة تجاريةلتسويق منتجات غذائية تحت اسم ''خل القصبة'' رقم محضر إيداع الملف على مستوى مصلحة الإيداع بالمعهد ''082131'' مودع بتاريخ 15 جويلية2008 واستلم في حدود الساعة الحادية عشر وثلاثين دقيقة صباحا، موقع من قبل رئيس القسم، إلى جانب رقم تسجيل نهائي ''72108'' موقع منطرف المدير العام، ''بلقاسم زياني''، وهذا في وقت  تنعدم الاستمارة لاسم ولقب وعنوان صاحب العلامة، معلومات وصفية للعلامة وكذا نوعالمنتوج أو الخدمة، إلى جانب ختم صورة العلامة المثبتة على الاستمارة. وعليه، فإن المدير العام للمعهد يمنح أرقاما تسجيلية لاستمارات فارغة،وهذا في الوقت الذي تؤكد فيه الإجراءات القانونية على ضرورة إخضاع الاستمارة قبل حصول صاحبها على رقم التسجيل النهائي لمراقبة رؤساءمصالح على اختلاف مهامهم يكون آخرهم المكلف بالفحص الشكلي لصاحب الملف والاستمارة، ليأتي بعد ذلك توقيع المدير العام للمعهد علىالاستمارة ومنحها رقم تسجيل نهائي.ويقوم المدير العام للمعهد بهذه الإجراءات غير القانونية وغير المبررة، التي اعتبرها إطارات المعهد بمثابة خيانةللأمانة والثقة التي وضعها فيه وزير الصناعة وترقية الاستثمارات، عبد الحميد تمار، لما قام بترقيته من منصب رئيس للديوان بالوزارة إلى منصبمدير عام للمعهد خلفا للمديرة المقالة ''قادري نادية''، فإلى جانب الاستمارة سالفة الذكر الموقعة على بياض، تتوفر ''النهار'' على وثائق أخرى أكثرخطورة، تؤكد أن المدير العام يقوم بتزوير أرقام التسجيل، حتى يثبت لوزير القطاع بأن مشكلة البيروقراطية قد تم استئصالها نهائيا من المعهد، كما أنمصالحه أصبح بإمكانها تسجيل أرقام قياسية من حيث منحها لأرقام تسجيل العلامات التجارية أو الخدمات، ففي هذا الشأن وقع زياني بلقاسم، علىاستمارة مؤرخة في 3 مارس 2009 خاصة بمؤسسة ''فوف'' تنشط بالرويبة تحمل رقم تسجيل ''72294''، تليها استمارة أخرى خاصة بمؤسسةبريفور'' مؤرخة في 12 أكتوبر 2004 تحمل توقيع شخص مجهول الهوية لغياب الختم في الخانة بتوقيع المدير، لكن الغريب في أمر هذهالاستمارة، هو وجود تسلسل في أرقام التسجيل حيث تحمل رقم ''72295''، ثم تليها استمارة ''أكاليس أل جي بي آ'' وقعها المدير في 12 جانفي2009 تحمل رقم تسجيل ''7229٦''، فهذه الأرقام ترجح إمكانية بقاء المدير الحالي للمعهد على اتصال بالمديرة السابقة التي تمت إقالتها من المنصبكون التوقيع هو نفسه الخاص بالمديرة السابقة للمعهد  حسب إطارات المعهد-، حتى يتمكن بلقاسم زياني بوهم الوزارة أن منح أرقام التسجيللأصحاب العلامات التجارية والخدمات في ارتفاع مستمر. ''

مدير المعهد يرد.. ''ليس باستطاعتي نفي ولا تأكيد صحة المعلومات التي تحوزها ''النهار''

أوضح المدير العام للمعهد الوطني الجزائري للملكية الصناعية، بلقاسم زياني، أنه ليس باستطاعته نفي ولا تأكيد المعلومات التي تحوزها ''النهار''،كما رجح إمكانية أن تكون الوثائق التي بحوزتنا غير أصلية، وأضاف في اتصال مع ''النهار''، أنه لم يسبق له وأن وقع وثيقة مهما كانت أهميتها علىبياض، وألح على ضرورة تنقل ''النهار'' إلى مصلحة الأرشيف بالمعهد للتأكد من صحة الوثائق ''الأصلية'' المتوفرة لدى الجريدة.

 

موضوع : المدير العام يوقع وثائق على بياض ويزور في أرقام التسجيل
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: