تواتي يصف الصراع الداخلي باللاحدث و يؤكد أن العدالة فصلت لصالحه

وصف زعيم الجبهة

الوطنية الجزائرية ( الأفانا) موسى تواتي الصراع الداخلي الدائر في الحزب وإعتبره باللاحدث" و أضاف تواتي في لقاء مع الصحافة على هامش اللقاء الذي عقد صباح اليوم بمقر الحزب ضم رؤساء المكاتب الولائية للجبهة أن العدالة قد فصلت في المسألة وأصدرت أحكاما قضائية في حق كل من تبث تورطهم فيما اصطلح على تسميته ب"المؤتمر التصحيحي"وألح رئيس الجبهة الوطنية الجزائرية على ضرورة احترام تطبيق القانون الأساسي للحزب في التعامل مع المناضلين داعيا الى اتخاذ الاجراءات المنصوص عليها في هذا القانون وكذا النظام الداخلي "ضد كل مناضل يثبت في حقه أي تهاون أو سوء انضباط.

و قد  نظم اليوم السبت بالجزائر العاصمة لقاء لرؤساء المكاتب الولائية للجبهة الوطنية الجزائرية تحت إشراف رئيس الحزب السيد موسى تواتي وقد خصص هذا اللقاء لدراسة الوضع الداخلي للحزب والتحضير لخوض الإستحقاقات القادمة وفي مقدمتها عملية تجديد أعضاء مجلس الأمة المقررة في نهاية السنة الجارية.

من جهة أخرى دعا موسى تواتي الى ضرورة "خلق ديناميكية جديدة" في صفوف الحزب من خلال "مراجعة طرق وأساليب النضال" بغية "تعزيز قدرات الحزب بمناضلين جدد" وقال تواتي في هذا الصدد أن "زمن البزنسة بمبادئ وقيم الحزب قد ولى" مؤكدا على أهمية إستقطاب مناضلين "متشبعين بالثقافة السياسية للحزب ومستعدين للعمل من أجل إعطاء الحزب المكانة التي يستحقها في المشهد السياسي الوطني" وأضاف أن مطلع السنة القادمة (2010) سيكون "محطة حاسمة" في مسيرة إعادة الهيكلة الداخلية للحزب معتبرا أن لقاءه اليوم مع رؤساء المكاتب الولائية "يدخل ضمن هذا السياق".

ولدى تطرقه الى الوضع السياسي في البلاد دعا السيد تواتي الى ضرورة "إشراك مختلف القوى والفعاليات في اتخاذ كل القرارات التي تهم مصير الشعب" معتبرا أن الاجراءات التي تضمنها قانون المالية التكميلي لسنة 2009 "جاءت متأخرة" وأنه "كان بالامكان إتخاذها من قبل لحماية المواطن من هيمنة القوى الأجنبية".

موضوع : تواتي يصف الصراع الداخلي باللاحدث و يؤكد أن العدالة فصلت لصالحه
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: