''أسعار سيارات ''هيونداي'' سترتفع بدءا من الفاتح أكتوبر الداخل''

قانون المالية التكميلي

 لـ2009 سيشجع على رفع الصادرات وتقليص الواردات

أعلن أسعد ربراب، رئيس مدير عام مجمع ''سفيتال''، أن أسعار السيارات من طراز ''هيونداي'' التي تشكل أحد فروع مجمعه، ستعرف ارتفاعا فور دخول القرار الصادر عن وزارة النقل، والقاضي بمنع تفريغ السفن المحملة بالسيارات بميناء العاصمة ابتداء من الفاتح أكتوبر الداخل، وأضاف مقابل ذلك أنه لا يزال يدفع إلى حد الساعة ضرائب بمعدل 10 مليار سنتيم في اليوم أي ما يعادل 3 ألاف و500 مليار سنتيم سنويا.ودعا أسعد ربراب، الوزارة الوصية صاحبة القرار المانع لتفريغ السفن المحملة بالسيارات لحمولتها اعتبارا من الفاتح أكتوبر الداخل، إلى تطوير مستوى أداء الموانئ التجارية الموزعة عبر التراب الوطني، تفاديا للعراقيل التي تعكر صفو الاستيراد والتصدير من حين إلى آخر،في وقت أكد فيه استعداده التام لتطبيق القرار الذي يلزم خزينته صرف المزيد من المال بسبب بعد المسافة بين الموانئ الثلاثة التي اقترحتها الوزارة نظير رسو السفن بأرصفتها ومخازن كافة الوكلاء المعتمدين للسيارات. أما بخصوص قرار الحكومة القاضي بمنع منح القروض الاستهلاكية مثلما تضمنه قانون المالية التكميلي لسنة ,2009 قال ربراب الذي نزل، أمس، ضيفا على منتدى يومية ''المجاهد'' أن القرار لم يؤثر سلبا على سير مجمع سفيتال، كون تعاملاتنا قبل إصدار هذا القرار، كانت ترتكز على القروض الوثائقية وليست الاستهلاكية''.وبخصوص الأرباح التي يحققها من سلسلة استثماراته المحلية، أوضح المتحدث نفسه في هذا الشأن وبلغة الأرقام بأن 59 بالمائة من أموالنا تدفع كضرائب، 40 بالمائة يعاد استثمارها والنسبة المتبقية أي 1 بالمائة تمثل أرباحنا''، ورغم النسبة الضئيلة للأرباح، إلا أن ربراب، أكد على أهمية مساهمة مجمعه في التقليص من نسبة البطالة، في إشارة له إلى عدد المناصب المحقق في غضون 2009 والذي ارتفع إلى 4 ألاف و100 منصب شغل مقابل ألفي منصب نهاية السنة الماضية، ما أدى بمجمعه إلى إثبات حضوره في السوق الوطنية، حيث قال أن ''ضمان نجاح أي مؤسسة لا بد وأن يرتكز على خمسة ركائز أساسية كالتنافسية، تسيير الوقت، الاستثمار في القطاعات ذات القيمة المضافة وتحرير المبادرات، هذه الأخيرة أكد استحالة الاستفادة منها ما لم يكن هناك تسهيل في حركية المؤسسة، التخفيف من الإجراءات البيروقراطية، تسهيل الحصول على عقارات بأسعار تنافسية.وقد أفاد ربراب بعدم لجوئه إلى رفع أسعار مادة السكر خلال شهر رمضان، رغم الارتفاع الرهيب لمواده الأولية في السوق العالمية، حيث عمل على تخفيض السعر الموجه للاستهلاك بـ5 دينار للكيلوغرام الواحد، مبديا عزمه في الوقت نفسه عن توجيه هذا النوع من المواد إلى التصدير العام المقبل.

وثمن المتحدث، مضامين قانون المالية التكميلي لسنة,2009 كونها تشجع الإنتاج الوطني وتقلص الواردات مقابل تنويع في الصادرات التي تركز حاليا على 98 بالمائة.

 

موضوع : ''أسعار سيارات ''هيونداي'' سترتفع بدءا من الفاتح أكتوبر الداخل''
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: