''المستغانميون'' ينتفضون وشباب أولاد بوغالم يقطعون الطريق

عاشت طرقات ولاية مستغانم نهاية

الأسبوع، أحداث مرور أليمة أفضت إلى مصرع 4 أشخاص من مختلف الأعمار نتيجة الإفراط في السرعة والتجاوزات الخطيرة وعدم احترام السائقين لإشارات المرور.وفي ظل غياب الممهلات على مستوى نقاط التجمعات السكانية بكل من بلديات صيادة المحاذية لمستغانم المدينة وأولاد بوغالم الواقعة في أقصى الشرق وقرية بونفيس بعين تادلس مما أدى بمواطني هذه الجهات المذكورة للانتفاضة والخروج إلى الشارع بسد الطرقات وإقامة المتاريس وشل حركة المرور لساعات طويلة، إذ رصدت ''النهار'' في هذا الشأن وعاينت حركة الاحتجاج التي تمت نهار أول أمس، على مستوى الطريق الولائي الرابط بين مستغانم وعين تادلس وعند نقطة منطقة سيدي عثمان، حيث دهست حافلة للركاب طفلة في سن خمسة من عمرها مما أدى بالمواطنين إلى التدخل وإشباع السائق ضربا كما هو شأن الحادث الذي تعرضت له امرأة بأولاد بوغالم، حيث عمد شباب دوار البحارة ببلدية أولاد بوغالم مساء الأربعاء إلى قطع الطريق الوطني رقم 11 الرابط بين ولايتي مستغانم والشلف وذلك احتجاجا على عدم وجود الممهلات بعد إصابة امرأة عجوز في حادث مرور لم تكن إصابتها خطيرة، حيث رموا الحجارة وأغصان الأشجار على مستوى هذا الطريق، مطالبين بالتدخل العاجل للسلطات المحلية بوضع ممهلات قصد الحد من خطورة هذا الأخير الذي تحول إلى كابوس يؤرق السكان.

 

موضوع : ''المستغانميون'' ينتفضون وشباب أولاد بوغالم يقطعون الطريق
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: