التكوين والرسكلة من أولويات جهاز الأمن الوطني

أوضح صبيحة أمس؛ المفتش العام

للأمن الوطني، ''حوالف محمد''، على هامش حفل   تخرج الدفعتين للمحققين الرئيسيين للشرطة وحفاظ النظام العمومي نظام داخلي، بمدرسة الشرطة في عنابة، بأن التكوين يعد من أولويات جهاز الأمن الوطني على مختلف مستوياته، و كذا شرطا أساسيا من أجل ترقية الجهاز، وكذا التكيف مع الواقع ومسايرة التطورات في شتى الميادين والمجالات، الهدف منه حسب المفتش العام تحسين مستوى المهنة والمهنية في أداء المهام على أحسن وجه، وكذا تحضير الإطارات من الجهاز لممارسة المسؤولية دون هوادة، خاصة بعد أن دخل جهاز الأمن الوطني عالم الاحترافية ومواكبته للتطورات العالمية، من خلال التحسن الكبير والمستمر لمعارف رجال الشرطة. وأشرف ذات المسؤول، ونيابة عن العقيد ''علي تونسي'' المدير العام للأمن الوطني، على حفل تخرج دفعتين للمحققين الرئيسيين للشرطة، التي تضم 284 محققا رئيسيا و حافظا النظام العمومي، بتعداد 442 حفاظا للنظام العمومي، تلقوا خلال 6 أشهر كاملة، تكوينا نظريا وتطبيقيا في العديد من المواد المهنية، تكميلية، ومواد تقنية، رياضية.    

 

موضوع : التكوين والرسكلة من أولويات جهاز الأمن الوطني
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: