مخطط لاغتيال بلخادم بانتحال صفة الوفد الأمني المرافق له

أكدت التحريات التي قامت بها أجهزة الأمن أن المجموعة الإرهابية التي أوقفت قبل أيام على خلفية تفجيرات 11 ديسمبر كانت تحضر لاغتيال وشيك لرئيس الحكومة عبد العزيز بلخادم.

وحسب نتائج التحريات التي تمت مع أفراد المجموعة الإرهابية التي تورطت أيضا في الاعتداء الإرهابي الذي استهدف حافلة تابعة لشركة "براون روت كوندور" الجزائرية الأمريكية فإن أفراد المجموعة المسلحة كانوا يعتزمون انتحال شخصية الفريق الأمني المرافق للوفد الحكومي على متن سيارات رسمية فخمة مجهزة بالمنبهات الضوئية ذات اللون الأزرق "جيروفار" والتي توضع على واجهة  سيارات الأمن المرافقة للوفد قصد التقرب تنفيذ الجريمة ضد رئيس الحكومة عبد العزيز بلخادم.
وحسب إفادات المعتقلين الخمسة الذين أدلوا بشهادات خطيرة أثناء التحقيق الذي تم استئنافه مباشرة بعد انتهاء جلسة السماع بعد تقديمهم أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة بئر مراد رايس الأربعاء الماضي فإن المعتقلين صرحوا بأنهم لا يتلقون تعليماتهم من أمير تنظيم "القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي" أبو مصعب عبد الودود.
وأضافوا أيضا أنهم كانوا مكلفين في وقت سابق بتصفية رئيس المصلحة الولائية للشرطة القضائية لبومرداس سابقا من خلال انفجار مفترق الطرق ببومرداس كما أنهم كلفوا قبل توفيقهم من طرف أجهزة الأمن بإستكمال خطة لإغتيال رئيس الحكومة من خلال التغلغل بين الوفود الأمنية المرافقة للوفد الحكومي على متن سيارات رسمية مطابقة لسيارات الحكومة دون استهداف المدنيين وسفك دماء الأبرياء خاصة بعد فشل العملية الانتحارية التي استهدفت قصر الحكومة والتي أودت بحياة الأبرياء دون بلوغ الهدف وهو بلخادم والرؤوس الكبيرة.
وحسب ذات المصادر فان المعتقلين الخمس بدوا واثقين من أنفسهم خلال التحقيق إذ أنهم بقوا متمسكين بمواقفهم مؤكدين أن العملية لن تتوقف بعد اعتقالهم وان خلفاؤهم سيتولون المهمة و"الجهاد يستمر".
ولدى استجوابهم عن تفجيرات الثنية أكد المعتقلون أنها لا تعنيهم وأنهم مكلفون بعمليات اكبر منها وان عملية الثنية لعبة أطفال بالنسبة لهم، وان مهامهم اكبر من تفجير مركز شرطة.
وقالت ذات المصادر أن مصالح الأمن تمكنت استرجاع رشاشة من نوع كلاشينكوف روسية الصنع، ومبلغ مالي من اليورو، إضافة إلى 7 سيارات فخمة من بينها سيارات بيجو 407 مجهزة بأضواء الأمن، ومواد متفجرة من نوع تي أن تي.
هذا وقد أفادت ذات المصادر لـ"النهار" أن التحقيق تم  استئنافه مباشرة بعدما انتهت جلسة السماع أثناء تقديم المعتقلين الخمسة أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة بئر مراد رايس يوم الأربعاء الماضي، إذ يتعلق الأمر ب(ف. ياسين) مختص في الإعلام الآلي بشركة "بي ار سي"، و(ب. فؤاد) و(ك. يوسف)، و(م. مصطفى) مقاولون، و(ك. أحمد) موظف في مؤسسة للترقية العقارية، و(ب. أمين) مسلم البضائع‮ ينحدرون جميعهم من منطقة بومرداس ونقلوا للسكن في أحياء باب الوادي وعين البنيان بالعاصمة رفقة أسرهم لإبعاد الشبهات ،وقد دام التحقيق معهم 5 ساعات كاملة ابتداء  الساعة الحادية عشر من ليلة الأربعاء إلى غاية الساعة الرابعة صباحا.

موضوع : مخطط لاغتيال بلخادم بانتحال صفة الوفد الأمني المرافق له
3.00 من 5.00 | 2 تقييم من المستخدمين و 2 من أراء الزوار
3.00

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: