بوتفليقة يصدر عفوا عن الرياضيين المحبوسين وغير المحبوسين

أصدر رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة بمناسبة عيد الأضحى مرسوما رئاسيا يتضمن إجراءات عفو جماعية لفائدة الأشخاص الناشطين في عالم الرياضة المحبوسين وغير المحبوسين المحكوم عليهم نهائيا، وعلى غير العادة خص الرئيس بوتفليقة هذه السنة، الرياضيين بإجراءات العفو، دون سواهم من المحبوسين، عقب الانجاز الكبير الذي صنعه أشبال الشيخ رابح سعدان، بكسب تأشيرة التأهل الى بطولة كأس العالم 2010 المزمع إجراؤها بجوهانسبورغ بجنوب إفريقيا.

وأوضح بيان لرئاسة الجمهورية أول أمس، "إنه طبقا للصلاحيات المخولة له بمقتضى المادة 9-77 من الدستور، أصدر رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة مرسوما رئاسيا يتضمن إجراءات عفو جماعية لفائدة الأشخاص الناشطين في عالم الرياضة المحبوسين وغير المحبوسين المحكوم عليهم نهائيا وذلك بمناسبة عيد الأضحى لسنة 2009/1430.

وأضاف البيان أن "هذه الإجراءات التي استلهمت من قيم التضحية والحلم تعتبر إشارة تشجيعية قوية في اتجاه شبيبتنا ووسيلة كفيلة بتحفيزهم على ممارسة نظيفة للرياضة سواء على المستوى الوطني أو على المستوى الدولي".

وخلص نص البيان إلى أنه "يستثنى من الاستفادة من إجراءات العفو الجماعية المقررة الأشخاص المحبوسون و غير المحبوسين المعنيون بأحكام الأمر المتضمن تطبيق ميثاق السلم و المصالحة الوطنية وكذا الأشخاص المحبوسين لارتكابهم أو محاولة ارتكابهم الأعمال المشار إليها تحديدا".

وفي هذا الشأن من المنتظر ان يتم الإفراج عن عدد من الرياضيين الجزائريين المتواجدين رهن السجون، على غرار مزيان اغيل علي مدرب سابق لمنتخب كرة القدم، بعد أن أصدرت العدالة حكما يقضي بسجنه عامين وغرامة مالية، في فضيحة القرن "الخليفة"، حيث كان يشتغل مستشارا للمتهم الرئيسي في القضية، علاوة على رياضيين آخرين غير أولئك المتهمين الذين يستثنيهم ميثاق السلم والمصالحة الوطنية.

 

موضوع : بوتفليقة يصدر عفوا عن الرياضيين المحبوسين وغير المحبوسين
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: