بركات ينهي مهام رئيسة مخبر بمعهد باستور بسبب فضيحة لقاح أيتش 1 ان 1

أوضحت مصادر موثوقة من وزارة الصحة

والسكان وإصلاح المستشفيات، أن وزير الصحة السعيد بركات قرر إنهاء مهام الدكتورة، توابتي، رئيسة مخبر باستور، التي أشرفت على عملية تجريب لقاح أنفلونزا الخنازير الذي تم استيراده من المخبر الكندي ''جي. آس. كا''، بعد أن ثبت أن الدكتورة أخطأت في تجريبه على فئران التجارب. وقالت المصادر التي أوردت الخبر لـ ''النهار'' أن الدكتورة توابتي وعوض أن تمنح جرعة 0,21 غرام للفئران المجرب عليها، منحتها جرعة 0,5 وهي الجرعة الخاصة بالإنسان، وهو ما تسبب في قتلها جميعا بسبب الجرعة المضاعفة، وقوتها في التأثير على جهاز مناعة فئران التجارب. ولم تخف مصادرنا قلقها إزاء عدم تقبل المواطنين الخضوع للقاح بعد الضجة التي أحدثتها الفضيحة، مشيرة إلى أن الخطأ ارتكبته الطبيبة، بمضاعفة الجرعة، في انتظار صدور التحاليل الأخيرة للمخبر المرجعي لمعهد باستور حول جدوى اللقاح من عدمه، وإمكانية تطبيقه على المصابين بفيروس ''أيتش 1 ان 1''، في حال ما إذا كانت النتائج إيجابية. بالمقابل، شددت المصادر التي أورت الخبر لـ''النهار'' أنها تفاجأت لعدم رد مصالح مخبر ''جي. آس. كا''، على الموضوع الذي نشرته ''النهار''، موضحة أن هذه الأخيرة لا ترغب في توفير الكمية المتبقية من الطلبية التي قدمتها الجزائر. وفي الشأن ذاته، وبخصوص ارتفاع عدد الوفيات، نبهت مصادرنا أن ثقافة الاستخفاف بالمرض هي السبب في ارتفاع عدد المصابين وعدد الوفيات التي تعتبر قليلة مقارنة بدول أخرى، على غرار فرنسا التي سجلت أكثر من 200 حالة، مؤكدة على ضرورة اللجوء إلى التحليل فور الإصابة بأعراض المرض. وعلقت المراجع بالقول أن أغلب الجزائريين يلجأون إلى التداوي بالأعشاب الطبية في حال إصابتها بالزكام، وتتفادى اللجوء إلى الطبيب للكشف، وهو ما قد يطور الحالة إلى أنفلونزا الخنازير التي ترتفع مضاعفاتها وتصل إلى حد الوفاة.  

 

موضوع : بركات ينهي مهام رئيسة مخبر بمعهد باستور بسبب فضيحة لقاح أيتش 1 ان 1
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: