نظام منح جديد لتحسين معيشة الأئمة وعمال القطاع

أعلن وزير الشؤون الدينية والأوقاف

بو عبد الله غلام الله، أن قطاعه يدرس حاليا مع مديرية الوظيف العمومي "نظام المنح الجديد ليتم عرضه بعد ذلك على الحكومة لمناقشته وإثرائه والمصادقة عليه، والذي سيدخل حيز التطبيق بأثر رجعي ابتداء من سنة 2008"، موضحا بأن الهدف من هذا النظام الجديد هو تحسين المنح لفائدة عمال القطاع.

 وأوضح، غلام الله، في لقاء إعلامي حول اللقاء التقييمي لنشاطات القطاع لسنة 2009، لتحضير الخطوط العريضة لنشاطاته لـ2010 والذي شارك فيه مدراء الشؤون الدينية لولايات الوطن بدار الإمام بالمحمدية بالجزائر، إلى أهمية تحسين مستوى تسيير شؤون الزكاة والأوقاف في الجزائر، معلنا أنه قد تم جمع ما قيمته 88 مليار سنتيم في صندوق الزكاة خلال السنة الجارية، متوقعا جمع 100 مليار سنتيم خلال السنة المقبلة.

وأضاف، غلام الله، بأنه لحد الآن قد تم توزيع 1500 قرض مصغر على الشباب المستثمرين، ملحًا على ضرورة توزيع 1800 قرض مصغر على الشباب، خاصة بعدما تم التأكد بأنه غير مستغل من قبل أصحابه بسبب العراقيل والمشاكل التي واجهتهم في الميدان، والتي ستصل خلال سنة 2010 إلى 2500 قرض غير مستغل، خاصة وأن الوزارة بصدد تنظيم دورات تكوينية للشباب المستفيد لاطلاعهم على كيفيات تسيير مؤسسات صغيرة.

ولدى تطرقه إلى نشاط الأئمة في المساجد، ألح الوزير على وجوب التكفل بتكوينهم بانتظام بمشاركة أساتذة جامعيين، معترفا بوجود نقص في عددهم. 

وعن بعثة الحج لسنة 2009، أكد الوزير أن آخر بعثة لموسم هذا الحج الذي جرى -كما قال- في "ظروف عادية وحسنة" ستصل إلى الجزائر يوم 25 ديسمبر الجاري، مشيرا إلى أن اللجنة الوطنية للحج بصدد تحضير تقرير مفصل حول هذا الموسم لعرضه على الجهات المعنية.

 

موضوع : نظام منح جديد لتحسين معيشة الأئمة وعمال القطاع
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: