لجنة الخبازين تستبعد الدخول في إضراب وتطالب بالدعم المباشر

كشف صالح صويلح ،أمين عام الإتحاد الوطني للتجار والحرفيين، عن لقاء خلال هذا الأسبوع بين اللجنة الوطنية للخبازين ووزارة التجارة،

يخصص لدراسة المقترحات التي رفعتها لجنة الخبازين بداية الشهر الجاري حول المشاكل المهنية، مستبعدا في ذات الوقت الدخول في إضراب مفتوح من طرف الخبازين على خلفية أن وزارة التجارة أخذت مطالبهم بجدية.
قال صالح صويلح، في اتصال أمس مع "النهار"، أن اللجنة الوطنية للخبازين سيكون لها لقاء مرتقب مع وزارة التجارة قبل نهاية الأسبوع الجاري للنظر في ردود الوزارة على المقترحات التي أدرجت في التقرير الذي رفع بداية هذا الشهر حول المشاكل التي يعاني منها الخبازون بسبب ارتفاع أسعار مادة الفرينة وباقي المواد التي تدخل في صناعة الخبز..
وأوضح صالح صويلح، أن لجنة الخبازين كانت قد التقت ممثلين عن وزارة التجارة بداية الشهر الجاري وقدمت جملة من المقترحات ستنتهى من دراستها هذا الأسبوع، وستعرض على ممثلي اللجنة الوطنية للخبازين في لقاء ثنائي ينتهي برفع تقرير مفصل ومبرر لوزير التجارة الهاشمي جعبوب.
واستبعد ذات المتحدث، أن يكون هناك إضراب وطني في الأفق للخبازين، على اعتبار أن وزارة التجارة فتحت أبواب الحوار، وأبدت نيتها في حل مشاكل الخبازين، خاصة فيما يتعلق بالدعم المباشر ودعم أسعار مادة الفرينة، وأشار المتحدث في هذا الشأن، إلى أن لجنة الخبازين تأمل في تخفيض سعر الفرينة إلى أقل من 2000 دينار للقنطار بموجب الدعم ، وتأمل كذلك في تخصيص دعم مباشر يوجه للخبازين.
ويواجه الخبازون، حسب ما أكدته اللجنة في وقت سابق، مشاكل متعددة حيث توقف 5 ألاف خباز عن النشاط في السنوات الأخيرة، جراء الخسائر الكبيرة  الناجمة عن ارتفاع حجم الضرائب وقلة هامش الربح، فضلا عن توقف نسبة 20 بالمائة عن النشاط خلال الشهر المنصرم فقط من أصل 13 ألف خباز موزع عبر التراب الوطني، بسبب ارتفاع سعر مادة الفرينة لدى تجار الجملة، وباقي المواد التي تدخل في صناعة الخبز.
ويبقى عدد الخبازين المتوقفين عن النشاط مرشح للارتفاع مستقبلا، حيث تفقد مهنة الخبازين كل يوم واحدا منها بعد تحوله لنشاطات تجارية أخرى، بسبب تفاقم المشاكل في القطاع.

موضوع : لجنة الخبازين تستبعد الدخول في إضراب وتطالب بالدعم المباشر
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: