300 متهم بتزوير 102 بطاقة رمادية أمام العادالة منهم مسؤولون كبار

امتثل صباح أمس أمام قاضي التحقيق لدى محكمة عين ولمان ازيد من 300 متهم في فضيحة تزوير البطاقات الرمادية

تنشط على مستوى ولايات " البرج ، مسيلة ، بجاية ، بوسعادة ، وسطيف " وحسب مصدر مطلع فان القضية تورط فيها اشخاص و مسؤولون  من الوزن الثقيل رفض الكشف عنهم الى غاية نهاية التحقيق  وتعود حيثيات القضية الشائكة التي اعتبرها البعض بمثابة " الخليفة الثانية". إلى شهر أوت الماضي بعدما تمكنت فرقة الدرك الوطني لأولاد سيدي احمد بسطيف من تفكيك عصابة خطيرة مختصة في تزوير البطاقات الرمادية لأزيد من 102 ملف . وحسب مصادر مقربة فان التهم موجهة الى كل من مديرية المناجم لولاية سطيف والبرج ، هذا الى جانب الأمناء العامون لكل من دوائر " بوقاعة ، عين ولمان ، صالح باي ، حمام السخنة ، وسطيف " بالاضافة الى تورط  رؤساء المصالح المكلفة باستخراج البطاقات الرمادية على مستوى 14 دائرة . وقد تمكنت ذات المصالح من حجز حوالي 25 سيارة بدائرة بوقاعة و 57 سيارة بدائرة عين ولمان من مختلف الأحجام من سيارات نفعية وتجارية وسيارات أجرة  وقد عرف رواق مصلحة النيابة لمحكمة عين ولمان حركة غير عادية بسبب تواجد عدد كبير من المتهمين و المحامين ، حيث استمع وكيل الجمهورية لأقوال الأشخاص المتابعين في تهم متعلقة بالتغيير الجذري للأرقام التسلسلية للسيارات بالنسبة لمسئولين من مديرية المناجم على مستوي ولاية البرج وسطيف ، كما وجهت تهمة التزوير واستعمال المزور بالنسبة لأصحاب السيارات ، فضلا عن تهم موجهة الى مجموعة من الاداريين تتعلق بتزوير في شهادات الاقامة . وقد لجأ هؤلاء الى استغلال الظروف الاجتماعية القاسية لبعض المواطنين عن طريق استئجار بطاقة الهوية الخاصة بهم مقابل مبالغ مالية كبيرة تصل احيانا الى 5 ملايين سنتيم للشهر الواحد ، وحسب مصادرنا فان هناك شخص يمتلك 20 بطاقة رمادية دون علمه عن طريق الاستعمال المتعدد لبطاقة هويته تحت ما يسمى بالثقة في الادارة. وقد استمر التحقيق الى وقت متأخر ، بسبب حساسية  الملف و العدد الكبير للمتهمين  وفي انتظار ما ستئول اليه نتائج هذا التحقيق تبقى القضية للمتابعة

موضوع : 300 متهم بتزوير 102 بطاقة رمادية أمام العادالة منهم مسؤولون كبار
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: