مئات الطلاب الجامعيين يتوجهون نحو قصر الحكومة في الجزائر

كسر مئات الطلاب الجامعيين الثلاثاء الطوق الامني حول ساحة البريد المركزي بوسط الجزائر وتوجهوا نحو قصر الحكومة في شارع الدكتور سعدان على بعد كيلومترين اثنين غير ان قوات الامن اوقفت مسيرتهم حسب ما افاد مراسل وكالة فرنس برس

ورفع الطلاب الذين ينتمون لمختلف الجامعات، شعارات تتعلق بمطالبهم الاساسية مثل رشيد "حراوبية ارحل" في اشارة الى وزير التعليم العالي الجزائري ، ولكن ايضا شعارات سياسية مثل "سئمنا من هذه السلطة". وتمكنت قوات الشرطة من ضرب طوق امني جديد منعت من خلاله الطلاب من التقدم، فسلك الطلاب طريقا آخر ربما للتوجه الى مقر رئاسة الجمهورية . ولا ينتمي الطلاب المحتجون الذين شكلوا ما يسمى "التنسيقية الوطنية المستقلة للطلاب"، الى اي تنظيم طلابي، بحسب بعض المشاركين في الاحتجاج . وشددت السلطات الاجراءات الامنية في كل الشوارع الرابطة بين قصر الحكومة والبريد المركزي. وانتشر رجال الشرطة مرتدين خوذات ومسلحين بهراوات. ويعارض الطلاب المحتجون طريقة "تصنيف شهاداتهم" في سلم الاجور في الوظيفة العمومية وسبق ان نظم الطلاب تجمعا امام رئاسة الجمهورية قبل حوالي شهر وقدموا عريضة مطالب لرئيس الجمهورية غير انهم لم يتلقوا أي رد، كما يقولون.


موضوع : مئات الطلاب الجامعيين يتوجهون نحو قصر الحكومة في الجزائر
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(3 )

1 امينة الجزائرية 16 algerie mon amour 2011/04/12
هم يقولون ان لديهم مطالب تخص دراستهم فلماذا اذا شعارات تخص السلطة غريب امرهم ليس بتلك الطرق تحل المشاكل لو كان الشارع هو الحل لخرج الجميع اذا هذا تمرد على دولتنا سياسة نلعب ولا نحرم يدوسون على القانون بعينه بتلك الطريقة سنعيش في غابة وسيصبح من هب ودب يفعل مايريد بدون ان يحاسب الدولة اعطتهم حقوقهم ماذا يريدون هذا طمع وجشع دعوا من يريدون الدراسة يدرس ولاتتبعوا من يريد التخلاط لزعزعة امن واستقرار البلاد
1
2 إسماعيل الجزائري algerie 2011/04/13
لا يوجد لا مطالب بيداغوجية ولا هم يحزنون..هؤلاء أعداء الجزائر و الشعب..والدليل أنهم يحملون شعارات سياسية هدامة لضرب إستقرار البلاد و إدخال الجزائر في دوامة من العنف والحرب الأهلية خدمة لمصالح الحزب الذي يتبعوه سرا و ليس علانية RCD . FFS وهذين الحزبين لا يخفى على الشعب الجزائري ولائهما لفرنسا..فهم يضهرون للشعب الجزائري أنهم غير متفقين والحقيقة أنهم يعملون سويا في الخفاء لأن مبدئهم مشترك و هو العداء للدولة الجزائرية ونيتهم الغير معلنة في السطو على السلطة والسيطرة عليها و ذلك بدعم من فرنسا..هذه هي حقيقة هؤلاء الطلاب ومن يقف ورائهم..لاكن الشعب الجزائري سيقف لهم بالمرصاد..لسبب بسيط و هو الخطأ الذي إرتكبوه بغبائهم و هو مطالبة رئيس الجزائريين السيد عبد العزيز بوتفليقة بالرحيل ؟
ونسو أن الشعب الجزائري الأبي هو من وضع ثقته في رئيسه الذي أوقف مصالح فرنسا ومجموعات النهب والخونة التي تعمل على تخريب الجزائر..
ونحن كجزائريين أحرار نعيب على الدولة عدم إستخدامها للقوة و الردع في مواجهة هؤلاء الخونة الذين يعملون ليل نهار لإشعال الجزائر..و السؤال المطروح هنا..لماذا المشاكل و الإحتجاجات و التخريب و التكسير منحصر في ولايات تيزي وزو البويرة وبجاية وبومرداس ؟
وكذالك الإرهاب..لماذا أصبحت قواعده الخلفية تحتضنها هذه الولايات فقط ؟
هذه حقيقة لا بد على الجزائريين و الدولة إضهارها و التصدي لها..خصوصا و أن الأمر أصبح لا يطاق بعدما تدخلت الأيادي الأجنبية في هذه الأمور ( خصوصا فرنسا )
5
محمد
2013/03/17
لماذا تم رفض الطلاب السوريين ولم يتم قبولهم بالجامعات الجزائرية هذا العام اتينا الى الجزائر لندرس بالجامعة هربا من شبح الحرب في سوريا تفاجئنا برفضنا رغم انه تم قبول طلاب سوريين في الاعوام الناضية هل هذا عقوبة جماعية من الجزائر كما تفعل الدول الغربية للشعب السوري نرجو التوضيح فقد قطعنا المسافات وفي املنا اننا جئنا الى اخوتنا والى البلد الذي اعتبرنا بلدنا الثاني ......نرجو التوضيح
0
  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: