الجزائر تجدد موقفها لصالح حل سياسي للأزمة في ليبيا

.أكد وزير الشؤون الخارجية السيد مراد مدلسي مجددا اليوم الجمعة موقف الجزائر لصالح حل سياسي للأزمة التي تشهدها ليبيا

 في حديث للقناة الثالثة للاذاعة الوطنية  صرح السيد مدلسي قال أن " الحل السياسي (للأزمة التي تشهدها ليبيا) هو الحل الذي تقدم به الاتحاد الإفريقي و هو نفسه الذي ترافع عنه الجزائر".

و أضاف قائلا " نعيش اليوم وضعية معقدة للغاية حيث يقاتل الليبيون بعضهم البعض و أن أطرافا أخرى تعمل على أن تتفاقم هذه الحرب" ، في نفس الاتجاه  أوضح وزير الشؤون الخارجية أن الجزائر تدعم " الحل السياسي الذي يوجد بخصوصه إجماع عام" موضحا أن هذا الحل يجب أن يعتمد " بعد وقف إطلاق النار وبعد وضع آلية لاحترام وقف إطلاق النار".

و ذكر السيد مدلسي أيضا بأن " هذا الحل الإفريقي قد أحرز تقدما من خلال تنقل مجموعة من خمسة رؤساء دول (إلى طرابلس و بنغازي) أجرت اتصالات مع الجانبين الليبيين". و اذ اقر السيد مدلسي بأن هذا الاتصال الأول " لم يسمح بتسوية المشاكل" بما أننا " نعرف موقف الطرف الليبي المقيم اليوم بمدينة بنغازي '' فقد أكد أن الأمل في إيجاد مخرج سياسي لهذه الأزمة لازال قائما.

و أضاف يقول " لم نفقد الأمل خاصة إذا ضم المجتمع الدولي جهوده لجهود الاتحاد الإفريقي بهدف فرض الحل السياسي على الجميع كونه الحل الوحيد لأنه  و بناء على مبدأ عدم التدخل  ليس هناك حل مستديم  من غير الحل الذي ينم عن الليببين ذاتهم."


موضوع : الجزائر تجدد موقفها لصالح حل سياسي للأزمة في ليبيا
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(1 )


2011/04/22
ا لمسألة سهلة جدا:
على الثوار تزويد الرأي العام الجزائري بأسماء المرتزقة الجزائريين و تحديد من أي ولاية و كذلك الجهة التي جندتهم و متى كان ذلك...
و سيعدمهم الشعب الجزائري بكل برودة.
أما ان كانت القضية تهمة من أجل تحقيق هدف معين فللثوار أقول: قضيتكم انتهت بالفشل.و أنتم تقومون بأسوء ثورة عرفها العالم الاسلامي يا من جعلتم الكفرة و الفجرة يتولون أموركم
1
  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: