إيطاليا دّاها النّيف على أموال سوناطراك

يكون القضاء الإيطالي بإصداره مذكرة توقيف دولية في حق فريد بجاوي أحد رجال الأعمال المتهمين في فضيحة التلاعب بصفقات مشبوهة بين شركتي «سايبام» الإيطالية وسوناطراك، قد خطا خطوة هامة للتحقيق في القضية. الخطوة التي اتخذها القضاء الإيطالي في إطار التحقيق في فضيحة الرشاوى والصفقات المشبوهة بين مؤسستي «سايبام» وسوناطراك، تعتبر خطوة هامة للإطاحة ببعض الرؤوس سواء من الجزائر أو دول أخرى تورطوا في الفضيحة، رغم أن القضاء الجزائري لا يزال متحفظا بشأن إصدار مذكرات توقيف بخصوص «متهمين كبار» يبقون مجرد «شهود»، في الوقت الذي بادر القضاء الإيطالي إلى مصادرة ممتلكات بعض الأشخاص الذين اعتبرهم متورطين.

موضوع : إيطاليا دّاها النّيف على أموال سوناطراك
1.00 من 5.00 | 1 تقييم من المستخدمين و 1 من أراء الزوار
1.00

(4 )

nourdine balkidar
2013/08/10
kolchi momkin blad miki
0
مراد ابن مروانة
2013/08/10
أين المفر.
هل سوف يوتون أم لا
كلنا ميتون وكلنا سوف يقف أمام الخالق عز وجل هو وعمله.
اللهم حس الخاتمة.
أنا أعلم علم اليقين لولا ان السلطات الايطالية كشفت الامور لما تكلمت عنه صحافتنا
لانها انشأت لكي تهلهل وتطبل للسادة اللصوص.
لاننا لو تكلمنا بكلمة لاصبحنا نهدد أمن الدولة ونحن حركى وووو.حسبنا الله ونعم الوكيل
يامن ترعون أمورنا ماهو جوابكم أمام الله
ثمانية وثلاثين مليون نفس تطالب بحقها ماذا سوف يقدمون هؤلاء يوم لاينفع لامال ولا بنون
0
الياس
2013/08/10
لا يوحد القضاء في الجزائر جلهم سحتو او سارقون
0
fouad77
2013/08/10
إن السياسة المتبعة من طرف اللاعبين الأساسييين في اتخاذ القرار في الجزائر هو تهريب أكبر رقم ممكن من الأموال ودسها في البنوك السويسرية وتبييضها في الخارج من أجل ضمان رفاه أبنائهم وأحفادهم لمرحلة ما بعد البترول ، والتخلي عن الأجيال الآتية وتركها تحارب بعضها بعد نفاذ البترول،ولو كانت هناك نية حقيقية للوقوف في وجه الفساد لتم بناء جهاز مخابراتي داخلي وخارجي يكشف عمليات الفساد قبل وقوعها ويتابع من أفلت في الخارج إلى غاية القبض عليه أو تصفيته بتهمة خيانة الشعب،خسئت وجوهكم يا من هربتم ملايير الدولارات وعائلاتكم تتمتع بها في جنيف وباريس ولندن ونيويورك،خسئت وجوهكم يامن أفلستم البلد بلا ضمير، خسئت وجوهكم يا من تدعون الوطنية وتبنون أوطان الغير
0
  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: