أكثرمن 29 ملياردولار فائض تجاري بالجزائر

حققت الجزائر خلال الأشهر الثمانية الأولى لسنة
2008 فائضا تجاريا بقيمة 03ر29 مليار دولار مقابل 97ر19 مليار دولار خلال نفس الفترة
من 2007  حسب المعطيات التي استقتها وأج اليوم السبت من المركز الوطني للإعلام
و الإحصائيات التابع للجمارك الوطنية.
          وبلغت الصادرات 44ر54 مليار دولار خلال الأشهر الثمانية الأولى لسنة
2008 مقابل 60ر37 مليار دولار خلال نفس الفترة من سنة 2007 أي ارتفاع بنسبة 78ر44
بالمائة.
        أما الواردات فقد قدرت ب 40ر25 مليار دولار مقابل 62ر17 مليار دولار أي
ارتفاع بنسبة 11ر44 بالمائة.
        و أشارت البيانات إلى أن معدل تغطية الواردات من قبل الصادرات خلال الفترة
المرجعية بلغ 214 بالمائة مقابل 213 بالمائة.
        و استمرت الصادرات من المحروقات في تشكيل أساس مبيعات الجزائر إلى الخارج
بنسبة 53ر97 بالمائة من الحجم الإجمالي (09ر53 مليار دولار أمريكي).
        أما الصادرات من غير المحروقات فلا زالت منخفضة جدا حيث بلغت نسبتها 47ر2
بالمائة فقط من الحجم الإجمالي للصادرات بقيمة 35ر1 مليار دولار.
        و تمثلت أهم المنتجات المصدرة خارج المحروقات في مجموعة "المنتجات النصف
المصنعة" بقيمة 904 مليون دولار مقابل 612 مليون دولار خلال نفس الفترة من 2007
(+ 71ر47 بالمائة) متبوعة بالمنتجات الخام بقيمة 272 مليون دولار مقابل 104 مليون
دولار (+5ر161 بالمائة) و مجموعة "المواد الغذائية" بقيمة 89 مليون دولار مقابل
60 مليون دولار (+48 بالمائة) و التجهيزات الصناعية بقيمة 58 مليون دولار مقابل
29 مليون دولار (+100 بالمائة) و أخيرا مواد الاستهلاك غير الغذائية بقيمة 23 مليون
دولار مقابل 20 مليون دولار (+15 بالمائة).
 و بخصوص الواردات أسفر تقسيمها بعد تصنيفها الي مجموعات عن
ارتفاع مستوى كل المجموعات.
  و تتصدر القائمة التجهيزات الصناعية بقيمة 60ر9 مليار دولار مقابل 34ر6
مليار دولار (+26ر51 بالمائة) متبوعة بالمنتجات نصف المصنعة ب30ر6 مليار دولار
مقابل 71ر4 مليار (+57ر33 بالمائة) و المنتجات الغذائية ب25ر5 مليار دولار مقابل
98ر2 مليار دولار (+23ر76 بالمائة).
   كما سجلت المنتجات الموجهة للاستهلاك ارتفاعا ب 02ر16 بالمائة إلى 84ر2
مليار دولار مقابل 45ر2 مليار دولار خلال الاشهرالثمانية الأولى لسنة 2007 متبوعة
بالمنتجات الخام ب933 مليون دولار مقابل 843 مليون دولار +68ر10 بالمائة) و مجموعة
المواد الطاقوية وزيوت التشحيم ب353 مليون دولار مقابل 188 مليون دولار (+77ر87
بالمائة).
  و بخصوص التجهيزات الفلاحية فقد بلغت قيمة الواردات 112 مليون دولار مقابل
96 مليون دولار مسجلة ارتفاع ب67ر16 بالمائة.
        و بالنسبة لشهر أوت الفارط سجل الميزان التجاري فائضا بقيمة 54ر3 مليار
دولار مقابل 23ر2 خلال نفس الشهر من سنة 2007. و تعود هذه الزيادة إلى الارتفاع
المستمر للواردات و الصادرات بأكثر من 51 بالمائة.
        و بالتالي انتقل حجم الواردات من 2ر2 مليار دولار في أوت 2007 إلى 3ر3
مليار دولار في شهر أوت 2008 في حين مرت قيمة الصادرات من 4ر4 مليار دولار  
إلى 8ر6 مليار دولار.

موضوع : أكثرمن 29 ملياردولار فائض تجاري بالجزائر
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: