خليل يدشن ناقلة البترول العملاقة "مسدار" بأرزيو

أشرف أمس وزير الطاقة والمناجم السيد شكيب خليل بميناء أرزيو على تدشين ناقلة البترول الخام العملاقة التي تحمل اسم "مسدار" نسبة إلى حقل نفطي بمنطقة حاسي مسعود.

مراسيم تدشين هذه الناقلة تمت بحضور السلطات الومحلية ومسؤولي القطاع وقد تم تسليمها رسميا يوم 19 أكتوبر 2007 بورشة بناء السفن الصينية "ناكس" الواقعة بالمدينة الصينية "نان تونغ" وقد تقدر حمولة هذه الناقلة بـ 315 ألف طن أي ما يعادل 2 مليوني برميل من النفط وتأتي بحمولتها لتعزيز إمكانيات نقل شركة سوناطراك وتقوية استراتيجيتها في تسويق النفط الخام، وقد استلمت هذه الأخيرة في إطار الشراكة بين المؤسسة اليابانية كوازاكي لصناعة السفن وشركة بتروليوم كوربورايشن إحدى فروع سوناطراك وتعد الباخرة "مسدار" النواة الأولى لأسطول ناقلات البترول التي ستمكن مجموعة سوناطراك من ضمان النقل بوسائلها الخاصة إلى حدود 50 بالمائة من صادراتها من بترول الخام إلى حدود سنة 2015 وقد قدرت القيمة الإجمالية لهذه الناقلة بـ 120 مليون دولار بينما سعرها الحقيقي في السوق الدولية يتراوح مابين 150 إلى 160 مليون دولار وقد دفعت شركة سوناطراك إلى جانب شركة كوازاكي مبلغ 10 بالمائة من كلفة الناقلة فيما دفع البنك الياباني "كوسكو" 96 مليون دولار.
هذا وصرح السيد شكيب خليل عقب مراسيم تدشين الناقلة العملاقة أن هذه الأخيرة ستحقق لسوناطراك مداخيل إضافية تقدر بـ 80 مليون دولار في كل شحنة، حيث إن الناقلة تم كراؤها لشركة نرويجية، وبخصوص أسعار النفط التي وصل سعر البرميل إلى 100 دولار فقد استبعد وزير الطاقة والمناجم انخفاضا في الأسعار في الوقت الراهن.
الزيارة التفقدية التي باشرها الوزير شكيب خليل من أرزيو بوهران أمس تزامنت مع أهم الأحداث التي عاشتها المنطقة الصناعية في بحر هذا الأسبوع بداية باللجنة الوزارية التي حلت بوهران أول أمس للتحقيق مع عدد من إطارات وأعوان مركز المحروقات رقم 317 الواقع بحي ابن سينا التابع لنفطال بعد عملية اختلاط كميات هائلة من الكيروزان بالمازوت، حيث تم توجيه شحنة المازوت إلى الصهاريج المخصصة للكيروزان الذي تتزود به الطائرات بالمطار الدولي بوهران وكذا خزانات باقي المطارات الواقعة بالغرب وجنوب غرب البلاد وبعد تفطن تقنيي المركز للخطأ طالبوا بنقل المادة المختلطة إلى المنطقة الصناعية لإعادة تصفيتها إلا أن ذلك قوبل بالرفض من طرف مؤسسة نافتيك.
إضافة إلى الحادثة التي وقعت يوم الإثنين الماضي بمؤسسة ميناء أرزيو "جي.تي.بي" إثر سقوط رافعة من الحجم الكبير قدر وزنها بـ 250 طنا وثمنها 20 مليار سنتيم كانت بصدد حمل حاوية على بعد أمتار من أنابيب الغاز بعد انزلاق الأرضية الزلجة بفعل الأمطار المتساقطة مؤخرا.

موضوع : خليل يدشن ناقلة البترول العملاقة "مسدار" بأرزيو
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: