جدل في اسبانيا بعد تعيين امرأة حامل وزيرة للدفاع

أثار تعيين كارمي تشاكون كأول وزيرة للدفاع في أسبانيا موجة جدل واسع النطاق امس في البلاد. واختلفت الاراء بين مؤيد ومعارض

لتعيين كارمي البالغة من العمر 37 عاما والحامل في الشهر السابع كوزيرة للدفاع . فالمحافظين شككوا في قدرة الوزير الشابة على القيام بمهام منصبها في حين اتهم اليساريوم معسكر المحافظين بالتعصب الذكوري. وكان رئيس الوزراء الاسباني الاشتراكي خوسيه لويس رودريغيث ثاباتبيرو قد أعلن يوم السبت الماضي تشكيل حكومته الجديدة التي ضمت عددا من النساء يفوق الرجال للمرة الاولى في تاريخ البلاد وذلك عقب فوزه في انتخابات التاسع من آذار (مارس الماضي.
وتضم حكومة ثاباتيرو الجديدة تسع وزيرات من بينهم نائبة رئيس الوزراء ماريا تريزا فرنانديز دي لا فيغا وثمانية وزراء. غير أن الرجال احتفظوا بالحقائب الوزارية المهمة في الحكومة مثل الاقتصاد والداخلية والخارجية والعدل. وكانت تشاكون قد تفقدت قوات الجيش الاسباني في أول مهمة رسمية لها كوزيرة للدفاع اول أمس، ووصفت تعيينها بأنه إسهام في رفع شأن المرأة الاسبانية مشيرة إلى أن النساء يشكلن 20 بالمئة من جنود الجيش الاسباني.

موضوع : جدل في اسبانيا بعد تعيين امرأة حامل وزيرة للدفاع
2.00 من 5.00 | 1 تقييم من المستخدمين و 1 من أراء الزوار
2.00

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: