صاحب‮ ‬طز في‮ ‬الماريكان‮ ‬استشهد ولم‮ ‬يهرب من المعركة

عاش طاغية دكتاتور، واجه الأزمة بجنونه المعتاد، ومات جنديا في ساحة المعركة هي النهاية التي يرى بعض الجزائريين الذين التقت بهم ''النهار'' في أحياء العاصمة أمس أنها أقرب إلى البطولة والرجولة، بعدما تخلى شعبه عنه ورفض هو إلقاء السلاح والتخلي عن بلده أو سلطانه أيما كان السبب، فهو قد خالف كل السيناريوهات التي نسجها الغرب لنهايته وفضل نهاية على طريقته الخاصة.

تعليقات وآراء متضاربة بين فئة وأخرى، رجال ونساء، شباب ومسنين كل كان يدلو بدلوه في الطريقة التي تمت بها تصفية القذافي والنهاية لمسلسل حكمه في ليبيا وهي النهاية التي تختلف عن السيناريوهات التي كانت للرئيسين التونسي والمصري، عبارات لا تخرج عن الطبيعة التي يعرف بها الشعب الجزائري، حيث قال عدد من الشباب بحي بيلكور إن ''القذافي مات فحل جندي'' ولم يرد الفرار على غرار رؤساء آخرين، غير أن الأمر الذي لم يبد غريب في قضية مقتل العقيد معمر القذافي كانت النهاية الحتمية لكل ''طاغية'' كما وصفته نسرين جامعية في 25 من عمرها، مشيرة إلى الصورة التي سوقتها وسائل الإعلام العربية والتي كانت تعكس فكرة ''همجية العرب'' التي يروج لها الغرب وخاصة أمريكا.

همجية الثوار حولت القذافي من ديكتاتور إلى ''شهيد''

بمجرد دخولنا إلى حي بلكور الشعبي بالعاصمة حتى وجدنا الكل يتابع صور الطريقة التي ألقي بها القبض على القذافي وطريقة تصفيته ويبحث كل صغيرة في مسلسل النهاية، متسائلين ''كاش جديد على القذافي''، ليضيف آخر ''راهم يقولوا مات بعد 15 دقيقة بعد القبض عليه''.

في المقابل، قال سليم صاحب 28 سنة طالب بكلية العلوم السياسية في شأن النهاية التي كانت مصير القذافي ''أرى أن القذافي كان ديكتاتوريا ومارس العنف ضد شعبه من خلال إعدامهم وقتلهم وغيرها من ممارساته اللاإنسانية في حق شعبه''، مضيفا ''لوكان غير شارعولو بعد اعتقاله ليكشف عن المزيد من الأسرار'' ومن ثم يقول ''تنفيذ حكم عادل في حقه يريح الكثير من الليبيين الذين عانوا الأمرّين خلال 4 عقود من الزمن''، متأسفا في ذات الوقت لطريقة قتله التي طرحت اكثر من سؤال حول شرعية الثوار خاصة بعدما تم اعتقاله حيا ليعدم بعدها، مختتما قوله ''ليس لهم الحق بالحكم عليه لقد جعلوا منه بطلا قوميا رغم نهايته المؤسفة''.

القذافي مات راجل.. ''ما هربش''

المثير في قضية مقتل القذافي لدى صاحب محل لبيع المواد الغذائية بحي بلكور دائما هو الطريقة التي مات بها الزعيم الليبي الذي طغى في الأرض يقول محمد، لكنه مات بطريقة غريبة لم يكن العديد من المتتبعين لثورة في ليبيا يتوقعونها -يضيف معلقا  ''القذافي ما هربش.. مات كي القادة تاع الثورة رافد سلاحو في يدو'' وهو الأمر الذي -حسبه- أن الغرب أراد الترويج لسيناريو قذر بعد قتله، من خلال نشر أخبار تقول إنه قبض عليه في المجاري وهو نفس السيناريو الذي رسموه لطريقة القبض على صدام حسين قبل إعدامه أمام العالم من قبل أبناء جلدته كل هذا يقول ''باش يرسمو صورة ماشي مليحة على العرب''.

''حرام على كل من نكل بجثة القذافي لأنه مسلم''

غير بعيد عن بلدية بلكور وتحديدا بساحة أول ماي، التقينا سيدة في العقد الخامس من العمر، كانت في جولة إلى عدد من المحلات بمجرد ما اقتربنا منها وسألناها عن رأيها في الطريقة التي قتل بها العقيد الليبي، خاصة أنه اعتقل حيا من قبل الثوار حتى بادرت تقول ''حرام على كل من نكل بجثة القذافي هذا مسلم مثله مثلنا''، مضفية ''رغم كل ما قام به مع شعبه إلا أنه كان يستحق أن يحاكم على الأقل''. وقد أبدى عدد كبير من المواطنين الذين تحدثنا إليهم في جولتنا هذه تعاطفا كبيرا في قضية مقتل العقيد القذافي بسبب البشاعة التي صورتها القنوات الفضائية في التنكيل بجثته من قبل الثوار وعدم احترام حرمة الميت.

صاحب ''طز في الماريكان'' استشهد ولم يهرب

في ولاية الأغواط، تضاربت آراء المواطنين بمختلف شرائحهم حول مقتل العقيد معمر القذافي ملك ملوك إفريقيا، حيث رأى بعضهم ضرورة محاكمته بدل قتله حتى يرى العالم الغربي قيم تعاليم الإسلام التي تكفل حق الأسير، ومنهم من اعتبر قتله بهذه الطريقة الهمجية تفويت الفرصة على اكتشاف حقائق حول 42 سنة من الحكم قد تكشف دوائر غربية أمريكية حول قضايا التسليح، الإرهاب والأموال والمساعدات الليبية للأوربيين، في حين بكى شيوخ وعدد من النساء على الطريقة البشعة التي قتل بها، معتبرين أن القذافي زعيم وقف في وجه الأمريكان وقال كلمته المشهورة  طز في المركان- ومنهم من أكد أن هذه هي النهاية الطبيعية لمن قتل الأبرياء وأخذه جنون العظمة، فيما اعتبر آخرون أن القذافي مات شهيدا لأنه لم يهرب من المعركة كما فعل الحكام المخلوعين.

مقتله كان شنيعا وكان سيشنق يوم العيد كصدام لو بقي حيا

أكد ''بلاحة. ب'' وهو طبيب أن الطريقة التي قتل بها القذافي شنيعة وخلفت حالة من الاستياء لدى المسلمين والغرب، وذكر أنه تأثر كثيرا لتلك المظاهر، خاصة أنه كان يناجيهم بعدم قتله وأن الإسلام أوصى بمعاملة الأسير ولا يمكن إيذاؤه فما بالك بقتله، مؤكدا من جهة أخرى أن الأمة ارتاحت بموته تفاديا لإبقائه حيا في سيناريو محاكمة قد يطول وقد ينتهي بشنقه ليلة عيد الأضحى من طرف قوات الناتو كما فعلها الأمريكان ومعاونوهم مع صدام حسين وفجعوا الأمة الإسلامية  بإهانتها على الملأ ورأى أن في قتله خلفيات باستبعاد فرضية قتله من طرف الناتو والتراجع في التصريحات، إضافة إلى تحميل الثوار المسؤولية هروبا من المحاسبة الدولية.

نهاية القذافي أعادت إلى الأذهان سيناريو نهاية صدام حسين

 بعد الإعلان عن مقتل العقيد معمر القذافي، حاولت ''النهار'' استطلاع آراء بعض الأشخاص من مختلف فئات المواطنين بسطيف حول موقفهم من القضية، حيث بالرغم من اختلافها إلا أنهم أجمعوا على أن النهاية كانت جد مأساوية، وقال خالد إن العقيد القذافي لم يستسلم ورفض رغيد العيش في أي دولة أخرى واستشهد على أرض ليبيا وفرح بعض الليبيين ورقصوا على جثته كما رقص الشيعة على جثة صدام ويتفق الراقصون في أن حليفهم الناتو والغرب، مهما فعل القذافي بشعبه إلا أن الليبيين كانوا في رغيد العيش يأكلون ولا يعملون، مازال العرب نائمون ولم يعوا ما يخططه لهم الغرب هل نال العراقيون حريتهم بعد - كما قال الأمريكان- إسقاط صدام وهل صدفة إعدام صدام صبيحة عيد الأضحى المبارك ثم أين كان الليبيون مدة 40 سنة مدة حكم القذافي لماذا لم يثوروا من قبل؟.

''النهار'' تنشر نص وصية القذافي قبل أيام من اعتقاله وقتله

''رفضت بيع القضية والفرار للخارج وفضلت المواجهة والموت بشرف''

وفي سياق متصل، نشر موقع ''سيفن دايز نيوز'' المقرب من نظام القذافي، ما قال إنها وصية للزعيم الليبي كتبها بخط يده، أيام قبيل القبض عليه ومقتله.

وأوضح نفس المصدر أن الوصية نسخت منها ثلاث نسخ، وزعت على ثلاثة مقربين من القذافي، قتل أحدهما والآخر وقع في الأسر، فيما تمكن الثالث من النجاة من قبضة الثوار إثر اقتحامهم مدينة سرت.

وجاء في وصية القذافي، التي قال موقع ''سيفن دايز نيوز'' أنه كتبها بتاريخ 17 أكتوبر الماضي، أنه حرصا منه على الموت على عقيدة أهل السنة والجماعة، فإنه يطلب أن لا يتم غسله وأن يدفن وفق تعاليم الشريعة الإسلامية وفي ثيابه التي يموت فيها. كما أوصى القذافي حسب نفس المصدر بأن يتم دفن جثمانه في مقبرة سرت، يكون إلى ''جوار قومي وأهلي''، وأن تعامل عائلته وخاصة نساءها وأطفالها معاملة حسنة. ودعا القذافي في وصيته إلى أن تستمر مقاومة أي عدوان أجنبي تتعرض له ليبيا على الدوام، مضيفا بلغة مؤثرة ''كنا نستطيع المتاجرة بقضيتنا والحصول على حياة شخصية آمنة ومستقرة وجاءتنا عروش كثيرة، ولكننا اخترنا أن نكون في المواجهة واجبا وشرفا، وحتى إذا لم ننتصر عاجلا فإننا سنعطي درسا تنتصر به الأجيال التي ستأتي، لأن اختيار الوطن هو البطولة وبيع الوطن هو الخيانة التي لن يستطيع التاريخ أن يكتب غيرها مهما حاولوا تزويره''. وختم الزعيم الليبي الراحل وصيته بالدعوة إلى إبلاغ سلامه إلى عائلته ''فردا فردا وإلى أوفياء الجماهيرية وإلى كل أوفياء العالم الذين ساندونا ولو بقلوبهم''.

موضوع : صاحب‮ ‬طز في‮ ‬الماريكان‮ ‬استشهد ولم‮ ‬يهرب من المعركة
4.00 من 5.00 | 14 تقييم من المستخدمين و 14 من أراء الزوار
4.00

(36 )

1 جزائري عنيد ??????? 2011/10/22
بطل يزعيم وقاتلك جبان والتاريخ سيكتب عن الابطال حتى ولو كانو كفار والجبناء الاكيد انهم لن يجدو من يكتب عنهم لنو الحر والشريف لا يلوث كتب التاريخ باجبان خائن
18

2011/10/22
الله ما ارحم شهداءنا و دمر اعداء الاسلام و عملائهم اللهم اجعل كيدهم في نحرهم و اني على يقين ان دم القذافي لن يذهب سدا و الايام كفيلة برد الدين الى اهله و سوف يرون الذل و الهول من امريكا و حلفائها لم يرو مثله قبله ابدا و لن يرو مثله بعده ابدا و سوف يشهد التاريخ يوم يبكي الليبيين ندما على ما فعلوه و سيضحك العم سام حتى يبكي من الضحك عليهم بعد ان يمتص ثرواتهم و ينتهك شرفهم و يذل اهلهم و دينهم مثل العراق
18
معمر فى قلوبنا
2011/10/23
الله اكبر على كيد الخائنين
هؤلاء هم خريجى قوانتانامو القاعديين
هل هكذا يفعل بالاسير
لقد اثبتوا للعالم مدى تعطشهم للدماء ووحشيتهم اللاانسانية
اين شرع اللهوالضوابط الشرعية والوضعية فى معاملة الاسير
لقد عاش زعيما ومات زعيما
تقبله الله فى عداد الشهداء
اما الخونة والجردانفالدور ات عليهم باذن الله
20
4 mohamed eddouh algerie 2011/10/23
hadha houa hal el mousslimine
6
HGLPJSF
2011/10/23
ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين هم فعلوا لكي يهينوا والله فعل لكي يعدل فأنظر أرادو إهانة هذه الشخص والله أراد أن يكتب له النهاية السعيدة
14
6 moh alg 2011/10/23
سؤال شعب غبي اراد ان يقتل ملكه فاستنجد بالمستعمر و بعد ان دمرو البلد و القو القبض على الملك حيا قتلوه ثم نكلو بجثته من هو هدا الشعب الغبي
6

2011/10/23
الحياة ألم يغطيه الأمل و الأمل يحققه العمل و العمل يحده الأجل وبعد ذلك يجزى كل امرئ بما فعل.
الى متى يتشبث الحكام العرب بالحكم و يجرون شعوبهم و اوطانهم الى الخراب و يدعون الوطنية.
0
8 sidou benz enaharonline 2011/10/23
لا تستطيع ان تمحوا مسيرة 50 عاما من الرجولة و تختسرها في سيناريو مفبرك من صنع النيتو و اذنابه القذافي مهما كان طاغية او ما شئتم مثله كمثل صدام خرج من العراق شهيدا و خرج بوش بالحذاء
6
9 نورالدين بعيرة setif 2011/10/23
والله يا ثوار ستندمون وتتحسرون على أيام القذافي وطوبا لكم بحلف الناتو
8
10 كريمة ??????? 2011/10/23
بهذه الطريقة البشعة التي قتل بها القذافي نكون قد بينا للعالم الغربي باننا لسنا مسلمين واننا مثلهم في طريقة التعامل مع الاسرى
3
11 عادل ??????? 2011/10/23
رحمه الله عاش ثوري ومات شهيدا
0
12 SAM ANNABA 2011/10/23
اظن ان القذافي رحمه الله عليه قبض عليه من طرفغ قواةت خاصة اجنبيه قبل الدخول الى طرابلص ثم قامو بتخذيره من اجل المعلومات وبعد ذالك القوو به في الصحراء.........
0
13 عبد القادر algerie 2011/10/23
يا كل من أضاف التعاليق ادعوا الله عزوجل أن ينتقم من الذين يدعون أنفسهم بعلماء الإسلام أن ينتقم الله منهم و أن يجعل الدائرة تدور عليهم . لقد مرغوا وجوه المسلمين في التراب و لقد جردوا صورة معنى السلام من الإسلام و هذا لأجل كسب عاطفة الشعوب المنتكسة و العقول المضمحلة على حساب الإسلام هؤلاء الذين شجعوا فيما مضى التقتيل في البلاد العربية مثل الجزائر و مصر ,,,
0
14 مهدي ??????? 2011/10/23
الشمس تشرق ثم تغيب ثم يظهر نهار جديد. كانت تتبدل الأقوام والعبيد.ويبقى اليوم كسائر الأيام ، إلا زماننا رأينا فيه تقلب المناخ والقلوب والكرامة والدناءة ... ما هذا الزمان ؟؟؟ .. يا زعيم يا شهيد ويا أبا الشهداء بل يا جد الشهداء مت كريما كما نطق لسانك ... مكانك هناك مع زمرة الشهداء لا ان تعيش في زمان حلوه مرره الفجار والعملاء ... هنيئا للك الشهادة والسلام.
1
15 GHANOU setif 2011/10/23
سيندم كلاب امريكا و الناتو على كت هذا.وسيندمون على تطاولهم على بلد الشهداء
2

2011/10/23
وحسرتاااااااااااااااااه عليكم يا ليبين
1
صبرينة
2011/10/23
رحم الله الفقيد هو عاش مناضلا و مدافعا عن شعبه و نفسه و ارضه و مات شهيدا في ساحة الوغى اما شعبه الذي قتله و نكل بجثته فمصيره الى الله ولا اظن ان امريكا سترحمهم بل سيكونون العراق الثانية
2
18 nour france34ec 2011/10/23
el hamdou liallah c'est lui qui juge el-ibad allah yarham keddafi oua yarham maintenant toute la libye parceque c'est fini pour eux
1
samir
2011/10/23
allah yadjaal alkhir mafhamna oualou
0
mohamed
2011/10/23
كنت اتمنى ان يثور الليبيون بانفسهم لكنهم باعو انفسهم و بلدهم وشرفهم للمستعمر و اشترو حرية لا تعني شيىء الا انهم شعب همجي سرعان ما يندمون على ما فعلو و ما فعل فيهم
2
21 عبد القادر khemis miliana 2011/10/23
ان رئيس الراحل القذافي قد مات ميتت الابطال فقد قاوم حتى اخر رمق في حياته لذالك سيكتبه التاريخ من احرف من ذهب فيقول عنه التاريخ انه كان بطلا عاش من اجل هدفه و مات عليه
1
22 amine alkhadafi facebook 2011/10/23
تحية احترام وإجلال...للشهيد معمر القذافي ...ببساطة لأنه وعد فوفى
وعد ان يطارد الجرذان فوصل مشارف بنغازي ولكن الحلف الصليبي أرادها أكثر دموية فقلب الموازين وتكاثرت الجثث وكانت أخرها اليوم للعقيد القذافي تربية بومدين .بومدين كان راجل القذافي ثاني راجل . واقول ان كل الذين ماتو معلقون على رقاب هؤولاء الكلاب ,1-ساركوزي 2-جون ماكين 3-برنار ليفي 4-كلينتون 5-القرضاوي 6-ال سعود 7-ال ثاني 7-مصطفى عبد الجليل 8-ثوار الناتو 9-وهو اكبر كلب قناة القزديرة او الخنزيرة.
2
Boubaker
2011/10/23
قدافي قلبو دافي
1
24 AKIM france 2011/10/23
rabi yrhamkk ya rajale
1
25 adaka ?? ??????? ??????? ????? ????? 2011/10/23
من ارابح ممانحن فيه ومن الخاسر طبعا وبكل وضوح اليهود وماهو الحل العودة الى الله لا مناص منها لكن عودة صادقة جادة وليس عودة متعصبة سلفيه لالالا انما بالعلم واتباع الرسول جهلنا سهل المهمه على اليهود مستواهم في المكر الاستراتيجي او الحرب العصريه فاق كل قدراتنا واصبحنا متشتتين يسب بعضنا بعض الكبير فينا لايهمه ماال اليه مابالكم بالشعب البسيط قال سبحان وان عدتم عدنا صدق لله العظيم مهما طال الزمن الاسلام سوف يظهر بالهل الحق
0
26 كمال.. ??????? 2011/10/23
قي الحقيقة شئ مؤسف ماحصل كنا ننتظر من سمو انفسهم بالثوار بأن يكون أكثر جدية في التعامل مع هدا الشخص و لكن بفعلتكم هدة غيرنم المنهج الدي تتكلون عنه في السابق و هدا دليل على أن الاشخاص الدين يسطرون على ليبيا سيياتي يوما و تعرهون كم كنتم خاطئين
0
27 amel tibassa 2011/10/23
راح تندمو يا لبيين على مافعلنموه بزعيمكم أمعمر القذتفي عاش رجل ومات رجل وشهيد سيكون مصروكم يالبيين مثل مصير العراقيين عندما قتلو الرئيس الرجل صدام حسين؟يا حماشيين يا أغبياء يا جهلاء؟
0
28 ابوعماد tiers monde 2011/10/23
و الان اين القانون الدولي اين معاهدة جنيف

الم يقتل اسيـــرحرب وجريح على مراى الجميع بهده الطريقة البشعة التي تنم عن سلوك ابشع.
وهل يسمح القانون والاعراف الدولية بالاشهار بجثة القتيل بهده الطريقة.
و يا مسلمي العالم هل ورد في السيرة ان جند رسول الله و من بعده المجاهدين في سبيل الله وبعدهم ومن اجل تحرير كافة الاوطان المحتلة عمل بشع كهدا
اما اهلنا في ليبيــــا اتنوون بناء دولة ديمقراطية وعصرية بمثل هده القاعدة و الخلفية الشنعاء. مابني على باطــــل فهـــو باطـــــــل.
1
29 امال ???? 2011/10/23
اسفا لكم ايها المسلمون تنكلون بجثة اسير جريح اين هي سمات المسلم التي اوصى بها الرسول ص لقد جعلتم من القدافي بطلا قوميا بدلك
0
30 محمد نجيب ??????? 2011/10/23
والله عار يا جريدة النهار الشخص الذي قال يجب نزع قل من سورة الاخلاص والذي قال لماذا فرض الاسلام الحجاب وقتل الالاف وقتل ابناءنا الجزائريين في السجون وانتم من تحدثتم عن معاناة الجزائريين في سجون القذافي الان اصبح شهيد والله عار عليكم
-2
31 عبد الله alger 2011/10/23
يكفيه فخرا انه مول فيلم الرساله..واتم تكملة الاخراج علي اراضيه بعد ان اوقفه ملك المغرب بايعاز من ملك السعودية..حسب شهادة المرحوم عباس العقاد...
1
32 صقر الجزائر ???????? 36 2011/10/23
اخصارة فيكم كلمة ثوار يا متخلفين يا همجيين يا...........
0
33 وليد المصرى ??? 2011/10/24
نحذر اخواننا الجزائريين من مخطط مماثل من حلف الناتو و تنظيم القاعدة لا تسمحوا لاحد تدمير بلادكم و لا تصدقوا كل من اطال ذقنه و تشدق بالاسلام العظيم فكل هؤلاء كما اثبتت تجربة ليبيا المريرة عبدة امريكا و الغرب.
0

2011/10/24
الله يرحمك يا قذافي
0
35 brahim naama 2011/10/24
القدافي راجل والثوار مرخص طز فيهم وفي ناتو
0
36 هبة الرحمان tweeter 2011/10/24
كيما قالت كريمة ران كيفهم
0
  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: