"البركة الملعونة" بواد السعدية خمسة اطفال في ظرف نصف ساعة

وفي ظهيرة الخميس الماضي 5 أطفال تتراوح أعمارهم بين 6 و 14 عاما غرقا في بركة ماء متوحلة بدوار الحطاطشة بولاية تسمسيلت.

وتعود تفاصيل هذه المأساة التي ألمت بثلاث عائلات تقيم بهذا الدوار المعزول حسب مصدر مسؤول بالمجموعة الولائية للدرك بولاية تيسمسيلت في إتصال بـ"النهار"  إلى يوم الخميس الماضي في حدود الساعة الواحدة بعد منتصف النهار ، عندما كان يلعب الأطفال بعد عودتهم من المدرسة أمام مقر سكناتهم بهذه القرية التابعة لبلدية عماري في غياب أي فضاء للصغار أو مكان تسلية و توفيه و يعاني الدوار من الإقصاء و العزلة في جميع المجالات .
و كان السكون يخيم المكان عندما سمع صراخ الصغيرة وردة (6 سنوات) التي كانت تلعب بقدميها في بركة مياه لا تبعد إلا بأمتار عن مقر سكناهم لتنزلق و تسقط في البركة التي كانت توجد في أسفلها طبقة من الوحل و يبلع علوها أكثر من مترين  تبتلع الأشخاص و الحيوانات بواد السعدية الذي شهد  فيضانا بعد الأمطار الأخيرة التي تساقطت بغزارة الأسابيع الأخيرة وأمام هذا الوضع تدخل شقيقها بلال 14 سنة لانتشالها و عجز عن جذبها لتجره إلى البركة و حسب الشهادات التي جمعها محققو الدرك في عين المكان ، سارع الطفل العيد و هو إبن عمهما (9 سنوات)  و رمى بحبل لإنقاذهما لكنه سقط أيضا رفقة قريبه و أخته  عند جرهم الحبل و عندما وصل أفراد الحماية المدنية إنتشلوا جثث الأطفال الصغار  إبتلعتها البركة الملعونة بعد أن عجزوا عن الصعود و مقاومة الإنزلاق و قد تم تحويلهم إلى مستشفى تيسمسيلت فيما تشتغل فرقة الدرك الوطني بالعماري على هذه القضية  لتحديد ظروفها الحقيقية .
و تطرح قضية وفيات الأطفال غرقا  في البرك بحدة خلال فصل الصيف حيث يلجأ إليها الأطفال للسباحة في غياب فضاءات أخرى خاصة في المناطق النائية و المحرومة .
•الجدير بالذكر أنه تم حسب مصدر من المديرية العامة للحماية المدنية ، تسجيل خلال السداسي الأول من السنة الجارية وقوع أزيد من 53 ضحية أغلبهم من الأطفال ماتوا غرقى في برك وخزانات مائية تبين أن معظمها غير محروس بالرغم من أنها ظلت تشكل خطرا على حياة مرتاديها.

موضوع : "البركة الملعونة" بواد السعدية خمسة اطفال في ظرف نصف ساعة
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: