حجز أكثر من 1000 كيلوغرام من السلع الإستهلاكية غير المطابقة

سلع استهلاكية مغشوشة وأخرى منتهية الصلاحية معروضة بأسواق ورقلة

أكدت مصادر عليمة لـ "النهار" بأن عدد أعوان الرقابة ومراقبة النوعية المنتشرين عبر كامل تراب ولاية ورقلة ورغم شساعة مساحاتها لا يتجاوز 90 عونا على الرغم من ارتفاع عدد التجار فضلا عن الباعة الفوضويين الذين حاصروا مختلف الشوارع الرئيسية والطرقات.
وقد سجلت بعض الحالات المخالفة للنوعية بداية هذا الشهر الفضيل منها تسجيل مواد منتهية الصلاحية بالمنطقة السكانية سكرة، وبالذات في سوق الرحمة الموازية ومنها منتجات متعلقة بالاستهلاك المباشر كمادة الكاشير الذي رصد منه بعض المواطنين كمية غير صالحة وذات رائحة كريهة، أضف إلى ذلك مجموعة من الأجبان التي صرح لنا مواطنون بأنها مرة المذاق مما يعني أنها منتهية الصلاحية، وتنتشر هذه الظاهرة حسب مصادرة مطلعة من المديرية للتجارة بالسوق اليومية بساحة الشهداء بقصر ورقلة، أين ينتشر الباعة الفوضويون في كل مكان ويبيعون مختلف السلع الاستهلاكية المتعلقة بالاستهلاك المباشر وغير المباشر، غير آبهين بما قد ينجم عن مثل هذه الممارسات التي قد تؤدي إلى ما لا يحمد عقباه، وقد أكد السيد كول عبد الكريم بأنه تم تسجيل أكثر من 55 تدخلا على مستوى ولاية ورقلة في العشرة أيام الأخيرة وصولا لأول أيام شهر الرحمة، رصد فيها أكثر من 22 حالة مخالفة للمواصفات وتحرير محاضر رسمية تودع كلها على مستوى الجهات القضائية لتأخذ العدالة مجراها، وقد أكد نفس المتحدث بأنه تم حجز 1000 كيلوغرام من السلع الاستهلاكية غير المطابقة للمواصفات بما يعادل 131 ألف دينار جزائري. هذا، وتختلف حدة المخالفات القانونية للسلع الاستهلاكية من منطقة إلى أخرى حسب المنطقة وكثافتها السكانية ودرجة الوعي لدى السكان، ويبقى تبليغ المواطنين عن السلع المغشوشة وغير المطابقة من أهم قواعد تفعيل آليات الرقابة.

موضوع : حجز أكثر من 1000 كيلوغرام من السلع الإستهلاكية غير المطابقة
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: