إصابة ستة طلبة من بينهم اثنين في حالة خطيرة


  • ما زالت الأجواء، إلى حدود اليوم، مشحونة بالتوتر بعد المواجهات الخطيرة التي عاشتها عدد من الأحياء الجامعية في مدن مختلفة من الجزائر ومختلف الجامعات، كان أعنفها ما عرفته الإقامة الجامعية بالقبة القديمة ليلة أول أمس،  حيث أسفرت مواجهات دامية اندلعت بين مناضلي الإتحاد الوطني للشبيبة الجزائرية ببن عكنون ومقيمو القبة القديمة، على إصابة طالبين بجروح بليغة وإصابة ستة آخرين بجروح متفاوتة الخطورة. وقد أودت المشادات والاصطدامات التي استعملت خلالها أسلحة بيضاء، قضبانا حديدية وكراسي، إلى تحطيم واجهة مكتب مراقبة الحي بعد دخول الطلبة الغرباء عن الحي من الحائط ، بعدما وجدوا رقابة أعوان أمن الحي مشددة.
  • وحسب قول طالب مقيم بالحي "أن هؤلاء الطلبة الذين أحدثوا هذه الصراعات والمشادات هم غرباء عن الحي وينتمون لتنظيم الاتحاد الوطني للشبيبة الجزائرية، وأتوا من إقامة بن عكنون وحيدرة وسط، من أجل الانتقام لخلافات جرت قبل يومين"، وقال مدير الإقامة" أن الطلبة دخلوا من حائط الحي من أجل تصفية حسابات خلافات جرت بين طلبة مناضلين لإحدى المنظمات"، كما أفاد مسؤول أمن الحي بعد المواجهات الدامية التي وقعت ودخول بعض الطلبة غير المقيمين بالحي من الحائط، عسر على أعوان أمن تفريقهم، مما جعلنا نستدعي الشرطة.

موضوع : إصابة ستة طلبة من بينهم اثنين في حالة خطيرة
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: