فتح أقسام لمحو الأمية لفائدة المكفوفين


  • شرعت، مؤخرا، ملحقة الديوان الوطني لمحو الأمية وتعليم الكبار بولاية تيبازة، في فتح أقسام  لمحو الأمية لصالح ذوي الإحتياجات الخاصة الذين لم تسعفهم ظروفهم الإجتماعية على التعلم .
  • هذه المبادرة التي تعد الأولى من نوعها عبر إقليم ولاية تيبازة، لاقت إستحسانا كبيرا من طرف فئة المكفوفين، سواء  بالنسبة لأولئك الذين لم يستكملو دراستهم  لظروف خاصة أو بالنسبة للذين لم يلتحقو إطلاقا بالمدرسة. وتعد بلدية بورڤيڤة المحطة الأولى لتجسيد هذه الإلتفاتة الطيبة للمكفوفين، الذين شرع 17 منهم في التعلم بطريقة "البراي" ويتكفل بعملية تلقينها لهم أربعة أساتذة مختصين بشكل تطوعي، في انتظار تعميم هذه  المبادرة الطيبة على باقي بلديات ولاية تيبازة. للإشارة، فقد أعطيت، مؤخرا، من بلدية أغبال الجبلية إشارة إنطلاق الموسم الدراسي الجديد للمتمدرسين ضمن صفوف محو الأمية.

موضوع : فتح أقسام لمحو الأمية لفائدة المكفوفين
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: