تفشي سرقة كباش العيد باحياء ورڤلة


  • تعرف الأحياء الشعبية بمدينة ورڤلة وما جاورها هذه الايام تفشيا لظاهرة سرقة كباش العيد. وقد أبدى عديد المواطنين المربين للمواشي العيد لـ"النهار" تخوفهم خاصة سكان حي بوزيد الواقع على بعد خمس كيلومترات عن عاصمة البلدية ورڤلة، حيث ذكر بعضهم بأنهم مضطرون للمبيت في الإسطبلات الخاصة بتربية المواشي تخوفا من تعرض قطعانهم للسرقة. وفي نفس السياق فقد تعرضت مربية كبيرة في السن إلى سرقة 6 رؤوس من الأغنام والماعز من منزلها بحي الدوي بمنطقة سكرة الشمالية حيث استغل اللصوص انعدام انعدام شبكات الإنارة العمومية بالمنطقة. ويتخوف المربون بهذا الحي من نعرضهم للسرقات التي أصبحت تعرف طابعا منظما في الآونة الأخيرة مستغلين نقطة نقص التغطية الامنية خاصة بالأحياء الشعبية ذات الكثافة السكانية العالية والأزقة العتيقة على غرار سكرة بني حسن، حي بوعامر وحي بوزيد هذه الأحياء التي تعرف ازدحاما وعدد لا يحصى من الأزقة العتيقة التي يجد فيها لصوص المواشي ضالتهم خاصة تحت الظلام الدامس وغياب عنصر الإنارة العمومية.

موضوع : تفشي سرقة كباش العيد باحياء ورڤلة
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: