دائرة مغنية بتلمسان تعاني أزمة وقود قُبيل العيد

تشهد محطات توزيع الوقود، من مازوت وبنزين، بدائرة مغنية وخارج نسيجها الحضري بكل من السواني، باب العسة، بوكانون والشبيكية قُبيل عيد الأضحى المبارك طوابير لا منتاهية لمختلف أنواع المركبات لتزويدها بهذه المادة.المواطنون الذين التقيناهم بعين المكان وهم بصدد تزويد سياراتهم بالوقود، أكدوا للجريدة أن طول هذه الطوابير دفع بالكثير من أصحاب هذه المركبات إلى التنقل إلى محطات ولاية عين تموشنت للتزود بالمازوت، ممّا جعل هذه المادة تنفذ بسرعة، هذه الظاهرة أصبحت تؤثر بشكل كبير على بعض القطاعات بالدائرة منها ما يعانيه الفلاحون وأصحاب الجرارات والحاصدات، كما انعكست الوضعية سلبا على الناقلين من سيارات الأجرة والكرسانات، حيث اضطر بعضهم إما التوقف عن العمل أو الزيادة في تسعيرة النقل التي أثرت بشكل كبير على المسافرين ذوي الدخل الضعيف، خاصة منهم الذين يقطنون بالمناطق النائية. وحسب ذات المصادر فإن مدينة مغنية من أكبر المستهلكين للوقود على المستوى الوطني، إذ تفوق الكمية التي تتزود بها محطاتها ما تستهلكه الولايات الأخرى بثلاث أضعاف، كما تأتي هذه الأزمة في ظل الإجراءات الصارمة التي لازالت تتخذها المصالح المعنية لمكافحة تهريب هذه المادة على مستوى طول الشريط الحدودي، إما عن طريق براميل أو خزانات إضافية بالمركبات 

لعريبي عبد الرحيم

موضوع : دائرة مغنية بتلمسان تعاني أزمة وقود قُبيل العيد
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: