ثمانية قرى ببلدية بوحمزة ببجاية تحت وطاة العطش مند شهرين

تمر شهرين متتاليين على الوضعية المقلقة التي يعيشها سكان ثمانية قرى من بلدية بوحمزة بولاية بجاية الذين يعانون التوقف الاضطراري

 

 للتزود بالمياه الصالحة للشرب و الحق هذه المناطق العطش في عز الشتاء اثر تعرض الشبكة الرئيسية الممونة لسكان القرى الى تصدعات و انفصال قنواتها عن بعضها من مخلفات سوء الاحوال الجوية الاخيرة 

رابح صايش

ثنساوث.محفوظة و تالة عبد الله و غيرها من المناطق ببلدية بوحمزة لم يجد سكانها من وسيلة بديلة لتعويض انعدام المياه بقراهم و التزود بهذه المادة الحياتية الهامة و الضرورية بعد توقف الشبكة الرئيسية من تزويد السكان الا الاستنجاد بالوسائل البدائية باللجوء الى نقل المياه من المنابع البعيدة عن طريق الاحمر او حتى التنقل مشيا على الاقدام و تحمل جميع الصعاب لمن لا يتوفر على امكانيات نقل الماء لسد ضمئهم مقابل متاعب كثيرة يواجهها المواطنون في مثل هذه الضروف ذلك بعد ان طال الاهتمام بهم من ناحية المعنيين باعادة اصلاح الاضرار التي احدثتها الامطار الاخيرة على مستوى الشبكة الممونة للمياه لفائدة هؤلاء السكان و على حد تعبير المواطنين فان وضعهم اليوم شبيه الى حد قريب فترة السبعينيات اذ عاد السكان الى طريقتهم القديمة لجلب المياه لعما ان الكثير من العائلات بهذه القرى لا تتوفر على امكانيات نقل الماء من المنابع البعيدة لكن ما بوسعها فعل شيء سوى الرضوخ الى الامر الواقع حيث يفرض عليها التزود بالمياه مهما كانت المتاعب في ضل هذا التوقف لشبكة التمون بالمياه ثم ان تعطل المضخات سيزيد من معناة السكان في اتنضار التفاتة المسؤلين بقطاع الري بالولاية لتجديد قنوات الشبكة التي جرفتها مياه الامطار الاخيرة علما ان البلدية لا تمتلك قدرات مالية او عتاد بحجم قياس المشروع الذي يتطلب رصد موارد مالية ضخمة.

 

 

موضوع : ثمانية قرى ببلدية بوحمزة ببجاية تحت وطاة العطش مند شهرين
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: