مشروع تطهير حوض ورقلة سرقت منه 14 بالوعة "بي آر في "

أكد مسوؤل مشروع تطهير حوض ورقلة من المياه الجوفية

 

و مياه الصرف السيد "حمتوت نور الدين" أن القناة الرئيسية التي يزيد طولها عن 40 كلم المخصصة لإخراج مياه الصرف المعالجة قد تعرضت للسرقة  أكثر من 14 مرة خاصة البالوعات المصنوعة من مادة كيميائية ممزوجة بالزجاج الاصطناعي " بي آر في " حيث ساهمت هذه السرقات في تعطيل سير أشغال المشروع الذي رصد له رئيس الجمهورية   شخصيا أكثر من ثلاثة آلاف مليار سنتيم أقرها دفعة واحدة حسب تصريح والي الولاية أمس للصحفيين بمقر ولاية ورقلة و قد قاربت أشغال المشروع على الانتهاء حسب نفس المسئول   حيث وصلت لحوالي 90 % و لم يتبقى منها إلا القليل لتلي بعدها مرحلة تجريب القناة الرئيسية و منها تشرع ورقلة فعليا  في إخراج مياه الصرف خارج إقليم المنطقة

 و قد قامت النهار رفقة مجموعة من الصحفيين تحت إشراف مسئولة الإعلام بديوان التطهير الأستاذة نصيرة مدبدب بمعاينة محطات الضخ و مجمع معالجة المياه القذرة بمنطقة سعيد عتبة و الذي سخرت له إمكانيات جبارة كما وقفت النهار على أحواض معالجة المياه التي امتلأت عن أخرها في حين تجري الأشغال بأحواض أخرى لتجميع المياه و قد أكد والي الولاية أن المشروع في مرحلته الأخيرة معربا أسفه للبلبلة التي حدثت مؤخرا بسبب مشكل التطهير بالمنطقة و أدت إلى انتفاضات شبانية عدة هذا و يبقى المئات من المواطنين خاصة بالأحياء الشعبية ينتظرون نصيبهم من المشروع خاصة المناطق التي لم تدج ضمنه بعد و هو ما يستدعي دراسات جدية أخرى لتفادي انتفاضات شعبية أخرى .

 

موضوع : مشروع تطهير حوض ورقلة سرقت منه 14 بالوعة "بي آر في "
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: