جمعية الشفاء لداء السكري تطالب بتدخل الجهات المعنية

لا تزال معانات جمعية

الشفاء لداء السكري لبلدية برهوم متواصلة نظرا للمشاكل التي تعانيها. فهذه الجمعية تأسست في 18 جوان 2006 وبها الآن أكثر من 140 منخرط، فهي تتخبط في مشاكل عدة. ومن بينها مشكل الدعم المادي، فهذه الجمعية لم تتلقى أي دعم من طرف الجماعات المحلية منذ تأسيسها، وهي تعتمد على تبرعات المحسنين كالأموال والأدوية، وهذه الأخيرة توزع على المرضى الجدد الذين لا يملكون التأمين الاجتماعي، وهذا لا لشيء لأن المرضى الجد ملفاتهم تبقى عالقة لدى الضمان الاجتماعي بالولاية لمدة تفوق 3 أشهر.

وكذا مشكل المقر الذي يعتبر ضيقا والذي لا يحتوي حتى على المرحاض والكراسي...

والمشكل الأساسي يتمثل في ندرة أجهزة قياس نسبة السكري والأنسولين، إلا ما يتبرع به بعض المحسنين في التفاتاتهم الطيبة. وفي حديث مع رئيس الجمعية الذي ناشد عبر جريدة "النهار" الجماعات المحلية بتقديم العون لتخفيف معانات المرضى والجهات الوصية بتسريع عملية تأمين المرضى.كما أثنى على صيدلية القدس بتقديمها بعض الأجهزة والتي ساهمت بشكل فعال في تخفيف من معانات المرضى.    

موضوع : جمعية الشفاء لداء السكري تطالب بتدخل الجهات المعنية
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: