سكان حي لحدب ببشار يطالبون بإتمام مشروع مد قنوات الصرف

ظل سكان الجهة الجنوبية

لحدب سابقاً، المعروف حاليا بحي الشهيد بركات لفضيل، يعانون من تماطل الجهات المسؤولة بإنجاز مشروع مد قنوات الصرف الصحي لربط مساكنهم، حيث لا يزال هؤلاء السكان يلجؤون إلى حفر بالشوارع، وهي طريقة تقليدية غير صحية للتخلص من المياه المستعملة، منذ أن حطوا الرحال بهذا الحي المتاخم لأحياء شعبية كبيرة بالدبدابة.

سكان الحي المذكور أكدوا "للنهار" أنهم طالبوا السلطات الولائية وكذا الجهات الوصية، من خلال مراسلات عديدة، الوقوف على هذا المشروع الذي لم تعرف الأشغال به نهاية، ذلك أن المشروع المذكور بدأت الأشغال فيه منذ بداية 2006، واضطر بعدها قاطنوه إلى توجيه رسالة شكوى إلى المسؤول الأول بالولاية، ضمنوها مطالبتهم الجهات القائمة على متابعة المشروع، للحيلولة دون وقوع مخالفات تقنية من شأنها أن تكون لها انعكاسات سلبية، بعد تسليم المشروع على خلفية نسبة تقدّم الأشغال آنذاك، والتي كانت تسير بوتيرة بطيئة جعلت الكثير من العارفين بالمقاييس المعمول بها، يتحفظون على طريقة الإنجاز، هذا الواقع الذي أسال حبرا كثيرا لتطرح هذه القضية مرات عدّة خلال دورات سابقة للمجلس الشعبي الولائي، دون إيجاد حلول ناجعة، من بينها اصطدام مد القناة الرئيسية بسكنات ظهرت للوجود مؤخراً، والتي لم تكن قائمة عند إنجاز الدراسة.

ومما زاد من تخوف سكان الحي حول مدى احترام المقاييس في إنجاز هذا المشروع، اكتشاف مصالح المتابعة التقنية لمخالفات في انجاز بالوعات فك الانسداد بالقناة الرئيسية، وهو واقع آخر ألزم المقاولة بإزالتها وإعادة إنجازها حسب المقاييس المدونة في دفتر الشروط.

أمام هذه الوضعية؛ يبقى سكان حي لحدب في انتظار التفاتة مسؤولة، لوضع حد لمعاناتهم التي طال أمدها وساعدت على تأخير انطلاق مشاريع التهيئة الخارجية بالحي.

موضوع : سكان حي لحدب ببشار يطالبون بإتمام مشروع مد قنوات الصرف
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: