إكتساح الأكشاك التجارية لمدينة جانت

المتجول في

 شوارع عاصمة التاسيلي جانت، يلاحظ أن ظاهرة انتشار الأكشاك أصبحت في تنامي مستمر حولت المدينة السياحية إلى ريف كبير، وذلك بالرغم من المكانة التي أولتها الجهات المسؤولة للحفاظ على جمال المدينة، إلا أن الزائر يلاحظ أن معظم شوارعها وحتى طرقاتها الرئيسية تحولت إلى تجارة فوضوية، بفعل الانتشار المذهل للأكشاك والمحلات التجارية التي تنجز بطريقة غير شرعية شوهت جمال الطبيعة وتسببت في سد بعض الشوارع وعرقلة حركة مرور الراجلين.

والحاصل أن عملية تنامي الأكشاك التي تشبه القزدير واستعملت فيها كل المواد، قد حولت المدينة إلى دوار كبير رغم القرارات الصادرة التي تمنع رخص الاستفادة لإنشاء هذه الأكشاك داخل الأماكن الحضرية، إلا أن الانتشار السريع لهذه الأكشاك شوه المنظر الجمالي للنسيج العمراني للمنطقة، خاصة وأن الكثير من أصحابها لا يحترمون المقاييس المعتمدة للانجاز ولا حتى نوعية النشاطات التجارية الممارسة، وهذا ما يعبر عن الفوضى العارمة التي تعانيها المدينة وخاصة بوسط جانت والمنطقة الحضرية الجديدة بإفري.

ليتساءل الجميع كيف سيكون وضع مدينة جانت السياحية عاصمة التاسيلي في المستقبل أمام غياب قرارات شجاعة تمنع إقامة مثل هذه المحلات، باعتبار أن المواطن ليس بحاجة إليها وفي نفس الوقت تفتقر للظروف الصحية.

 

 

موضوع : إكتساح الأكشاك التجارية لمدينة جانت
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: