مجموعة مجهولة تستولي على معدات بمقبرة تاغدة تبسة

قامت ليلة

أول أمس، مجموعة مجهولة العدد باقتحام الغرفة الرئيسية للحراسة بمقبرة تاغدة بمدينة تبسة وقامت بتحطيم الباب والاستيلاء على بعض المعدات الخاصة بالحفر كالمعاول وعربات حمل الأتربة، إضافة إلى بعض الزرابي تبرع بها محسنون. وحسب مصادرنا أن هذه المجموعة ترصدت غلق أبواب المقبرة في المساء من طرف حراس "النهار" لتقتحمها ليلا وهم على دراية بانعدام حراس بالليل مما يتطلب على الجهات المعنية توفير الحراسة الليلية، خاصة وأن ذات المقبرة شهدت من قبل حفر أحد القبور واستخراج جثة امرأة لغرض القيام بأعمال السحر.   

موضوع : مجموعة مجهولة تستولي على معدات بمقبرة تاغدة تبسة
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(1 )

عبدالقادربوميدونة .
2011/01/11
قالوا قديماوما يزال القول صالحا إلى يوم الدين :
"إذا غاب الكبش اكبش يا علوش "..
ما معنى ذلك سياسيا ؟
ما معنى ذلك اجتماعيا ؟
ما معنى ذلك اقتصاديا ؟
ما معنى ذلك ثقافيا ؟
ذلك معناه إذا غاب صاحب الشأن المخول أخلاقيا ودينيا وديمقراطيا يخلو المجال لغير الرجال.. فترى العلوش قد صال وجال في كل مجال ..
ويختفي اثر القول:
رجال للرجال هم الرجال ***بهم حدث الزمان ولا يزال ..
فمن يستاسد على قبورالأجداد فلا ينتمي أصلا لهذه البلاد بل وغدمن الاوغاد ..
يا نشأ أنت رجاؤنا ..
وبك الصباح قد اقترب ..
خذ للحياة سلاحها ..
وخض الخطوب ولا تهب ....
************************************
من قال حاد عن أصله أورام إدماجا له رام المحالمن الطلب..
0
  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: