تذمر مقاولي تڤرت من شركة الاسمنت

طالب العديد

 من المقاولين العاملين بإقليم دائرة تڤرت الكبرى، في نشاط المقاولات الخاصة بالبناء لصالح مختلف المؤسسات بالدولة سيما الوكالة العقارية، بإيجاد حل سريع وعاجل للمشكل القائم بينهم وبين مؤسسة تسويق مواد البناء للاسمنت عين التوتة فرع تڤرت، حيث يشير أحد هؤلاء المقاولين لـ"النهار" بأن المؤسسة المذكورة تطالبهم بإيفاء وثيقة تقدم الأشغال والتي بموجبها يتم تخفيض قيمة الاسمنت المبرمجة لهم من قبل مكتب الدراسات ورئيس المشروع الذي يتعاملون معه، حيث يضيف أن وثيقة أو شهادة تقدم الأشغال لا تؤكد بتاتا إنتهاء المشروع بل أن المشروع لا يزال مستمرا، إضافة إلى أن المشروع لصالح الدولة وللمواطن بالدرجة الأولى   ويضيف ذات المقاولين أنهم حين يريدون الاستفسار عن هاته الوضعية يقابلون بأن الكمية الممنوحة والتي سلمت للمقاول تغطي المشروع فإذا لم تغطي المشروع فعليه إقتناؤها من السوق السوداء لإتمام مشروعه لأن الشركة لا يربطها أي عقد مع المقاول، ولها الحرية الكاملة في بيع الاسمنت لمن تشاء، وهو أمر مرفوض حسب ذات المقاولين، كما يطالب المقاولون الذين تحدثوا لـ"النهار" بإيفائهم بالتعليمة أو النص الذي يقر صراحة بضرورة جلب وثيقة تقدم الأشغال، والتي يتم بموجبها تخفيض كمية الأسمنت وتعليقها على جدران المؤسسة حتى يتسنى لهم الإطلاع عليها بصفة مباشرة، وهنا تجدر الإشارة إلى أن اتحاد المقاولين مدعو للتدخل للنظر في مثل هذه القضايا التي استفحلت وعسر حلها.

موضوع : تذمر مقاولي تڤرت من شركة الاسمنت
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: