مواطنو النعامة يعانون من أزمة التنقل إلى سعيدة

أصبح إنشاء مجلس قضائي بولاية النعامة أكثر من ضروري لما يكابده المواطن من متاعب بتنقله إلى مجلس سعيدة أقرب تجمع سكاني منه،

الأمر الذي يتسبب في تأخر وصول الاستدعاءات أضف إلى ذلك مصاريف التنقل التي أثقلت كاهلهم بعد تأجيل القضايا مما يجبرهم على البقاء أكثر من يوم بعد المداولات المتأخرة مما أدى في بعض الأحيان إلى التنازل عن حقوقهم المضمونة دستوريا.
 في نفس السياق، عبر العديد من المتقاضين ببلديات النعامة عن استيائهم من عدم تلبية مطلبهم من وزارة العدل والمتمثل في شغور منصب محافظ البيع بالمزاد العلني الذي زاد من معاناة المتقاضين حيث إن الأحكام القضائية الصادرة عن محاكم الولاية تبقى معطلة إلى أجل غير محدد بسبب عدم وجود محافظ البيع بالمزاد العلني على مستوى المحاكم الثلاث وأضاف المشتكون بأن المحاشر امتلأت بالمحجوزات القضائية بعد الإجراءات التنفيذية التي يقرها المحضر القضائي كما عبر المحامون عن امتعاضهم عن هذا الواقع، والتمس ممثل النقيب من الجهات المعنية التدخل العاجل لأجل إيجاد حلول تسمح ببيع هذه المحجوزات بطريقة قانونية والتي كانت في الوقت السابق من مهام المحضر القضائي إلى غاية 20 فبراير 2006 أين أوكلها القانون الجديد 03/06 للمحافظ المنصب الشاغر بالولاية.

موضوع : مواطنو النعامة يعانون من أزمة التنقل إلى سعيدة
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: