مجمع أنادولو التركي يستقبل أزيد من 700 جزائري سنويا للعلاج

يعرض المجمّع الطبي "أنادولو" من تركيا الشريك لمستشفى "جون هوبكينز الأمريكي"، علاجا طبيا للجزائريين في مجال العلاج الإشعاعي الخاص بمرضى السرطان الذين يموتون في صمت بالمصالح الاستشفائية ، وكذا علاج وجراحة القلب لأطفال لا تتجاوز أوزانهم 800غ، بأسعارأقل بكثير مما تقترحها مستشفيات فرنسا وتونس

وأشار مصدر مسؤول أن مفاوضات حثيثة لذات الغرض تجري بين صندوق الضمان الإجتماعي والقائمين على المجمع التركي. "أنادولو" الذي يستقبل مرضى من مختلف أنحاء العالم على غرار إسبانيا، انجلترا، الولايات المتحدة الأمريكية ودول المشرق والمغرب العربي، من بينهم جزائريين يقصدون المركز بصفة فردية وليست في إطار جماعي منظم، وأكد القائمون على المجمع الطبي، أن هؤلاء يمثلون10 بالمائة من المرضى القادمين من مختلف أنحاء العالم واغلبيتهم اطارات، وأمام التوافد الكبير للمرضي على المركز حرصوا القائمين عليه على إجادة أكثر من 20 لغة من بينها اللغة العربية، ليتمكنوا من التواصل مع المرضى القادمين من مختلف جهات العالم، مع سعيهم لتسهيل مهمة تنقّلهم مثل تسهيل إجراءات التأشيرة التي تتم في ظرف 48 ساعة، وضمان التكفل بنقلهم مجانا بدءا من وصولهم المطار حتى بلوغ المستشفى ومن ثم متابعة مراحل العلاج حتى الانتهاء منه ورجوعهم للوطن الأم، مع ضمان الإقامة المجانية للشخص المرافق للمريض، و يتقدم أكثر من 700 جزائري للعلاج سنويا بمجمع "أنادولو"، وأغلبيتهم من المصابين بسرطان الرئة وسرطان القولون.مشيرا إلى أن 20 بالمائة من مرضى السرطان بالجزائر مصابون بسرطان الرئة، من أصل 45ألف مصاب بالداء الخبيث و نسبة 15 بالمائة خاصة بمرضى سرطان الثدي والقولون، إلى جانب 05 بالمائة ممن يعانون من سرطان الجهاز الهضمي، ليؤكد مصدرنا أن أغلب المرضى المصابين بالسرطان يصلون في مرحلة متقدمة من المرض.موضحا أن مشكل العلاج الإشعاعي لمرضى السرطان مطروحا بالجزائر . ومواعيد وصلت إلى نهاية عام 2015 خاصة بالنسبة لسرطان الثدي، مما يعني الموت البطيء للمريض، وهو ما دفع بعدد من مرضى السرطان بالجزائر إلى السفر إلى كل من تونس وفرنسا وتركيا قصد تلقي علاجهم في الآجال المحددة، لكن تبقى تلك المحاولات فردية وغير منظمة وتكلّف أصحابها أموالا باهظة.حيث يتراوح عدد الحصص بين 1و5 حصص أي بمعدل زمني لا يتجاوز 5 أيام، وفي الجزائر العلاج يكون حصة في كل شهر وشهرين .ما يعكس الوفيات الكثيرة في عدد المرضي بالجزائر . وللإشارة فإن مجمع "أنادولو" يملك مكتبا للتواصل ببلدية بوزريعة في الجزائر العاصمة كما استقبل المركز أكثر من 150 جزائري قدموا للعلاج من إصابات دقيقة على مستوى القلب. مضيفا أنهم يشرفون سنويا على أكثر من 1000 عملية جراحية على القلب من أبسط عملية إلى تلك المعقدة.التي يقصد من أجلها الجزائريون قسم أمراض الطب، تشمل عمليات القلب الخلقية التي تعاني منها نسبة من أطفال الجزائر، حيث لزال 5الاف مصاب بامراض القلب من الاطفال حسب رئيس جمعية "لا _لا " شتوان عبد القادر في تصريح له يموتون يوميا في صمت لانعدام مراكز العلاج واجراء العمليات الجراحية .

 

موضوع : مجمع أنادولو التركي يستقبل أزيد من 700 جزائري سنويا للعلاج
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: