لدينا وثائق تدين 5 رياضيين جزائريين تعاطوا المنشطات في أولمبياد ريو

بيراف لـ«النهار»: «لم يصلنا أي شيء من اللجنة الأولمبية الدولية ونطالب مازار بالدلائل إن كانت موجودة»

فجّر رئيس الاتحادية الدولية لمكافحة الفساد الرياضي، مراد مازار، مفاجأة مدوية اليوم، بعدما كشف عن وجود وثائق تتهم 5 رياضيين جزائريين بتعاطي المنشطات خلال دورة الألعاب الأولمبية التي أقيمت في ريو دي جانيرو البرازيلية قبل أشهر قليلة، مؤجلا الكشف عن أسماء الرياضيين إلى نهاية السنة الجارية، واكتفي بالتلميح إليهم في حديث إلى «النهار» أمس، عندما قال إن بعض هؤلاء الرياضيين أحدثوا ضجة في أولمبياد ريو دي جانيرو، دون أن يكشف عن هوياتهم، كما تحدث مازار عن قضية بوڤروة وبلايلي وتعاطي المخدرات في كرة القدم الجزائرية، وقال إن الرياضة الأكثر شعبية في الجزائر غارقة في الممنوعات، حيث صرح مازار قائلا لـ«النهار» أمس: «لدينا الوثائق التي تتهم 5 رياضيين جزائريين بتعاطي المنشطات في الألعاب الأولمبية التي أقيمت في البرازيل ،وهم جزء من قائمة ضمت رياضيين من 41 دولة، تحصلنا عليها من مصادرنا في أوروبا، ونحن الآن بصدد التحقق منها قبل الإعلان عن الأسماء، ولا يمكننا كشف الرياضات التي ينتمون إليها قبل نهاية التحقيق، على كل حال بعض هؤلاء الرياضيين أثاروا ضجة في أولمبياد البرازيل الأخير»، وأضاف أيضا فيما يخص كرة القدم: «الكرة الجزائرية غارقة في الممنوعات وأنا طالما طالبت باتخاذ الإجراءات لتحسين الأوضاع، كما قمت بطرد لاعبين من فريقي السابق شباب قسنطينة سنة 2008 عندما رأيتهم متلبسين بتعاطي المخدرات، وسأطالب الجهات الدولية بتسليط عقوبة الإيقاف 10 سنوات في حق متعاطي المنشطات والمخدرات عوض تقليص عقوبتهم». من جهته، نفى رئيس اللجنة الأولمبية الجزائرية مصطفى بيراف، ما جاء في تصريحات مازار وصرح لـ«النهار»: «اللجنة الأولمبية والمنظمة الدولية لمكافحة المنشطات لم تراسلانا أبدا حول هذه القضية ولو في مراسلاتهما السرية مثلما يعمل به في هذه الحالات، لا يوجد أي شيء وهذه الأخبار مجرد إشاعات فقط، وأنا أطلب من أصحابها كشف الوثائق أمام الجميع إن كانت موجودة أصلا».

 

موضوع : لدينا وثائق تدين 5 رياضيين جزائريين تعاطوا المنشطات في أولمبياد ريو
4.00 من 5.00 | 1 تقييم من المستخدمين و 1 من أراء الزوار
4.00

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: