القضاء على سبعة إرهابيين منهم طبيب "القاعدة" واكتشاف مستشفى سري

قضت قوات الأمن المشتركة، ليلة الأحد إلى الاثنين الفارط، على طبيب الجماعة الإرهابية السلفية سابقا واثنين آخرين يرجح أنهما من معاونيه وذلك بالمنطقة المسماة جعونة ببليدية يسر ببومرداس. وأكدت مصادر موثوقة لـ"النهار" أن العملية الناجحة لقوات الجيش الوطني مكنت من اكتشاف مخبأ سري في شكل عيادة طبية مجهزة بأحدث الوسائل الجراحية والصيدلانية، ليلة الأحد الفارط، فضلا عن تدمير كازمتين مجاورتين لهذا المخبأ الذي كان يحوي كمية معتبرة من الأغذية والمؤونة.


  • وفي السياق ذاته، قامت مصالح الجيش بعملية تمشيط واسعة امتدت لساعات طويلة من الليل وإلى غاية ساعة متأخرة من ليلة الاثنين، حيث أسفرت عن مقتل ثلاثة إرهابيين.
  • وحسب ذات المصادر فإن هوية الارهابيين الثلاثة لا تزال مجهولة بعد محاولتهم الفاشلة بالفرار من قبضة الأمن، بتنكرهم ومحاولة إيهام الأمن بأنهم من حراس البساتين، مؤكدة أانه تم القضاء عليهم ويرجح أن يكون أحدهم الطبيب المعالج للجماعة السلفية ومعاونيه.
  • وحسب ما استقته "النهار" فإن المنطقة شهدت عمليات اغتيال وابتزاز للمواطنين. ويجري حاليا تحقيق واسع ومكثف حول ملكية الأراضي الزراعية التي تم بها اكتشاف المستشفى السري للتنظيم المسلح منذ مدة طويلة.
  • وتضيف ذات المصادر مع عمليات التمشيط المكثفة التي شنتها قوات الأمن المشتركة في المناطق المجاورة لعين الحمراء وكذا سوق الحد.
  • وفي سياق متصل، قضت قوات الأمن أول أمس على الإرهابي واقيني مولود المكنى "العرباص" البالغ من العمر 33 سنة، الذراع الأيمن لأمير كتيبة "النور" أرزوني محمد المكنى "أبو حازم"، الذي قضت عليه قوات الأمن في عملية أسفرت عن القضاء على 12 إرهابيا، بمنطقة بني دوالة.وعلمت "النهار" من مصادر مؤكدة أن العملية وقعت في حدود الرابعة من مساء أول أمس، بقرية "القاهرة" بتيميزار الواقعة على بعد 20 كيلومتر عن عاصمة تيزي وزو، اثر كمين نصبه عناصر الجيش الشعبي الوطني بالتنسيق مع أفراد الحرس البلدي، بعد عملية متابعة وتقف لآثار أربعة إرهابيين كانوا يرتدون الزي المدني، قادمين من عزازقة باتجاه عاصمة الولاية، حيث كانوا على متن مركبة من نوع مازدا، مغطاة تحمل الترقيم المحلي " 15".
  •  وذكرت مصادر موثوقة لـ "النهار" أن الاشتباك دام حوالي نصف ساعة، وأسفر عن القضاء على جل الإرهابيين اثر طلقات نارية، وقد تم نقل جثثهم إلى مصلحة حفظ الجثث للمستشفى الجامعي نذير محمد بالولاية.
  • ولم يتم بعد تحديد هوية بقية الإرهابيين الثلاثة باعتبارهم غرباء عن المنطقة، في الوقت الذي رجحت بعض المصادر أن يكونوا قدموا من الأخضرية التابعة إداريا لولاية البويرة. وفي العملية نفسها استرجعت مصالح الأمن أربعة رشاشات من نوع كلاشينكوف ومسدسين آليين.
  • يذكر أن واقيني المدعو "العرباص" الذراع الأيمن لأمير كتيبة النور، أعزب ينحدر من منطقة بومهالة لبلدية سيدي نعمان بتيزي وزو، التحق بالإرهاب سنة 1995، ومن بين العمليات الدموية التي شارك فيها الاعتداء على مفرزة الحرس البلدي سنة 2001 بآيت عيسى التي أسفرت عن مقتل العديد من الأبرياء.

موضوع : القضاء على سبعة إرهابيين منهم طبيب "القاعدة" واكتشاف مستشفى سري
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: