ثلاث سنوات حبسا نافذا لمتهمين بتمويل الإرهاب

أدانت محكمة الجنايات لبجاية، في ساعة متأخرة من أول أمس، متهمين اثنين ينتميان لجماعة "نجار"، بدلس بولاية بومرداس، التي كانت تنشط بضواحي توجة وبني كسيلة ببجاية، بعد متابعتهما بجناية الإشادة وتشجيع وتمويل جماعة إرهابية، بثلاث سنوات حبسا نافذا وبغرامة مالية قيمتها مائة ألف دينار، ومصادرة سيارة من نوع ميڤان كان تستعمل للاتصال والتمويل، فيما برأت ساحة متهمين آخرين متابعين بنفس التهمة.

                                 الوقائع تعود إلى يوم تلقت عناصر الأمن العسكري لبجاية معلومات عن تحركات مشبوهة لمجموعة تبين أنها مكلفة بالدعم والاتصال، تنشط بضواحي الولاية وتعمل لصالح جماعة إرهابية مسلحة. وفور توقيف عنصرين منها بتاريخ 11 جانفي الماضي، وكلاهما من منطقة دلس ببومرداس، تم التأكد من أن المتهم "فاتح . ن" كان يعمل لصالح الإرهابي خالد الناشط بجبال الولاية، وكان يتصل به بمنطقة توجة خلال السنة الماضية رفقة شقيق الإرهابي المذكور، بينما كان المتهم "منور. ز" مكلفا بنقل الجماعة على متن سيارة من نوع ميڤان.المتهمون وخلال جلسة المحاكمة تمسكوا بإنكار التهم المنسوبة إليهم وزعموا أن مصالح الأمن أرادت توريطهم في القضية، وهو الأمر الذي كان محل مرافعة الدفاع، في حين أكد ممثل النيابة العامة ثبوت الأفعال الإجرامية استنادا إلى وثائق الملف، ملتمسا عقوبة 10 سنوات سجنا نافذا في حق المتهمين الأربعة.

العيد. م

موضوع : ثلاث سنوات حبسا نافذا لمتهمين بتمويل الإرهاب
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: