عضو في عصابة إجرامية يزوّر وثائق هوية لفائدة إرهابيين

أجلت محكمة الجنايات بمجلس قضاء تيزي وزو، أول أمس، الفصل في قضية تزوير وثائق رسمية واستعمالها لفائدة جماعة إرهابية، بسبب غياب دفاع المتهم "ك. بوعلام" الذي كان ضمن 9 متهمين آخرين صدرت في حقهم أحكام نهائية في القضية

 وحسب ما جاء في قرار الإحالة، فإن الوقائع تعود إلى تاريخ 15 مارس 2003 عندما لفت انتباه عناصر دورية مراقبة تابعة لأمن عزازڤة وجود 4 أشخاص داخل مقهى كانوا برفقة فتاتين.وبعد استجوابهم تبين أنهم لا يملكون وثائق، ما استدعى اقتيادهم إلى مقر أمن دائرة عزازڤة ليتم العثور بحوزة أحدهم على وثائق مزورة وهي شهادة ميلاد وبطاقة إقامة ورخصة سياقة وتسعة سجلات تجارية وصكوك بنكية للخليفة بنك.وقد صرّح المتهم أمام الضبطية القضائية أنه أخفى شخصا كان محل بحث من طرف مصالح الأمن، ووفر له بطاقة تعريف وطنية مزورة مقابل 8 ملايين سنتيم، مضيفا أنه كان يتعامل مع إحدى المجموعات الإرهابية من خلال جمع معلومات حول الضحايا المراد الاعتداء عليهم لفائدة الإرهابيين، قبل أن يضيف في معرض إفاداته خلال التحقيق معه أنه سلم ستة إرهابيين وثائق مزورة ليتمكنوا من التنقل بحرية، بينهم الإرهابي الخطير "موح مسيار".اعترافات المتهم الموقوف امتدت لتشمل الإقرار بانضمامه وعضويته في مجموعات إجرامية أخرى تحترف السرقة، موضحا أن تلك المجموعة مسؤولة عن الاعتداء على مراكز بريد إفليسن، والاستيلاء على 100 مليون سنتيم من مكتب بريد آيت عيسى ميمون، وهي عمليات السطو التي قال عنها المتهم أنها كانت تتم باستعمال أسلحة نارية، إلى جانب إقامة حواجز مزيفة بالطريق الرابط ما بين الأربعاء ناث إيراثن وعين الحمام.هجيرة. م

موضوع : عضو في عصابة إجرامية يزوّر وثائق هوية لفائدة إرهابيين
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: