العثور على جثة إرهابي تائب معلقة بمنزله في غليزان

عثرت مصالح أمن

دائرة وادي ارهيو، الواقعة على بعد 45 كلم جنوب عاصمة الولاية غليزان، على جثة شيخ إرهابي تائب كان ضمن صفوف الآيياس خلال التسعينيات من القرن الماضي، وجدت داخل منزله ملفوفة بحبل مثبت برقبته معلقة بالباب الداخلي، مما يرشح أن تكون عملية انتحار أقدم عليها المسمى ''قادة عيسى'' من مواليد 1949 بوادي ارهيو، حسب ما استقته ''النهار'' من مصادر مطلعة. وفور علمها بالخبر، تدخلت مصالح أمن دائرة وادي ارهيو، مرفقة بعناصر الحماية المدنية لانتشال الجثة وتحويلها مباشرة إلى غرفة حفظ الجثث بالمؤسسة الاستشفائية لوادي ارهيو، فيما تم فتح تحقيق معمق من قبل أمن دائرة وادي ارهيو، من أجل تحديد الأسباب الخفية وراء الحادثة التي اهتزت لها المنطقة، وأثارت العديد من ردود الفعل خاصة وأن الأمر يتعلق بانتحار إرهابي تائب، حيث كان المعني نشطا بالجماعات المسلحة التي كان يقودها الأمير الوطني السابق للأيياس مدني مزراڤ. وقد تضاربت أسباب الوفاة في الشارع المحلي بوادي ارهيو، بين فرضية الانتحار وبين فرضيات أخرى رفضت ترجيح أن يكون الضحية قد قرر وضع حد لحياته، على اعتبار أن حالته الاجتماعية مستقرة، لكونه كان ميسور الحل من الجانب المادي، ولا يعاني من أي مشكل مالي.

موضوع : العثور على جثة إرهابي تائب معلقة بمنزله في غليزان
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: