الأمن يحقق في ترويج شريط استشهاد 3 دركيين بالعوانة بجيجل

أفادت مصادر

عليمة لـ''النهار''أن مصالح الأمن بالولاية، قد باشرت في تحقيق أمني معمق للكشف عن هوية الأشخاص الذين يقفون وراء عملية الترويج التي يشهدها هذه الأيام الشريط المتداول على شبكة الانترنت والهواتف النقالة في مدينة جيجل. الشريط وحسب ذات المصادر يصور لمدة نصف ساعة أهم المشاهد الدموية الجبانة التي راح ضحيتها 3 أفراد من الدرك الوطني، التابعين لفرقة العوانة بمنطقة أفتيس الواقعة عند المدخل الغربي لهذه الأخيرة، ويبين الشريط عددا من عناصر الجماعة الإرهابية المسلحة التي نفذت العملية المقدرة بـ18  إرهابيا، يقودهم الإرهابي الخطير المدعو القعقاع الجيجلي الذي حاول من خلال أحد المشاهد الشريط ذاته، إقناع عناصره الإرهابية قبل تنفيذهم للعملية، بأن ما يقومون به جهادا في سبيل الله، موهما إياهم في ذات السياق أن ضحايا العمليات الإرهابية المسلحة من مواطنين عزل وأعوان أمن كفار، مستشهدا في كلامه بمقاطع قصيرة لأحد أمرائهم يدعى أبو عبيدة. وأضافت مصادر ''النهار'' أن هذه العناصر الإرهابية أطلقت على نفسها - حسب الشريط المسجل الذي يبين أوصافهم بالكامل- اسم أسود الشرق، وبحسب جهات متتبعة للوضع الأمني، فإن القيام بترويج هذا الشريط الإرهابي، يقف وراءه أشخاصا لا يستبعد انتماءهم لشبكة الدعم والإسناد للجماعات المسلحة التي لا تزال تنشط بمختلف مناطق الولاية، في محاولة منهم التأثير معنويا على المواطنين، بعدما تمكنت قوات الأمن المشتركة من فرض الخناق وتشديد الحصار على العناصر الإرهابية المسلحة داخل معاقلها بأعالي جبال الولاية.

موضوع : الأمن يحقق في ترويج شريط استشهاد 3 دركيين بالعوانة بجيجل
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: