محاصرة أزيد من 35 إرهابي بتلمسان و سكيكدة و تيزي وزو

بعد معلومات

لنشاط 30 إرهابيا بجبل عصفور وغابات بني سنوس بمرتفعات تلمسان الغربية باشرت مصالح الجيش الوطني مدعمة برجال من الدفاع الذاتي، عملية تمشيط واسعة بمرتفعات تلمسان الغربية، خصوصا الحدودية منها، انتهت بفرض حصار مغلق على مجموعة إرهابية تضم حوالي 30 إرهابيا بجبال عصفور والميزاب، المطلة على منطقتي الزوية وبني سنوس. وحسب مصادر مطلعة؛ فإن عملية التمشيط جاءت عقب معلومات وصلت إلى مصالح الأمن الأسبوع الماضي، تفيد بوجود تحركات غير عادية بجبال عصفور وغابات بني سنوس، أكدتها شكاوى مجموعة من الرعاة الذين تعرضت قطعانهم للسرقة من طرف أفراد المجموعة الإرهابية التي اتخذت من المنطقة مركزا للراحة، هربا من الحصار المفروض عليها بالمدن الداخلية، خاصة شرق الجزائر، وتقربت من الحدود من أجل التدعيم بالأسلحة والمؤونة والعلاج بالعيادات الخاصة بوجدة المغربية، وهو ما كشفته الخريطة التي تم العثور عليها بإحدى الكازمات التي تمت مداهمتها خلال الأيام الماضية. وقد كشفت مصالح الأمن، أن هذه الشبكة لها علاقة بشبكات مغربية على اتصال بمجموعات إرهابية جزائرية، وذلك عن طريق الاتصال بأبناء المنطقة الذين يرأسون هذه المجموعة، وقد مكنت عملية الحصار، من دخول أفراد الجيش إلى عدة كازمات، تم العثور بداخلها على كميات من الأغذية والمؤونة زيادة على مجموعة من الأدوية والأفرشة.  وقد سمعت ظهر أمس عدة طلقات نارية بالجبال الواقعة بأقصى الحدود والمحاذية لجبال بني سنوس.

ز.دليلة

القوات المشتركة تحاصر 5 إرهابيين بسكيكدة 

علمت '' النهار'' من مصادر موثوقة؛ أن فرقة من القوات المشتركة قد تدخلت أمس، لتدعيم فرقة الجيش التي كانت قد أحكمت سيطرتها على منطقة بوالبلوطة التابعة لقرية رابح مطاطلة بسكيكدة، أين تمت محاصرة 5 إرهابيين داخل إحدى الشعاب الصغيرة، طلب منهم تسليم أنفسهم لمصالح الأمن.  وقالت المصادر ذاتها؛ أن الحصار المضروب حاليا على هذه الجماعة، جاء على إثر تعاون المواطنين مع فرق القوات المشتركة، بالإبلاغ عن هؤلاء الإرهابيين الذين حاولوا التحرك ناحية القرية لجمع المؤونة ومختلف المواد الغذائية، قبل أن يتم محاصرتهم، ورجحت المعطيات الأولية أن المجموعة المحاصرة، هي نفسها التي دخلت منذ 10 أيام في اتصالات مع السلطات العسكرية قصد تسليم أنفسها، باعتبار مناطق تحرك أفرادها معلومة لدى الجهات الأمنية منذ أن رفعت هي الأخرى رايات بيضاء منذ 30 يوما بمناطق عين قشرة، لكن المسؤولين العسكريين فرضوا تكتما كبيرا عن هذه النشاطات، احتراما لسرية العملية العسكرية. إلا أن مصادر محلية أكدت أن التعزيزات الأمنية التي توافدت طيلة نهار أمس إلى المنطقة، تؤكد أن عملية  على وشك الانطلاق، سواء كانت تسليم أفراد هذه المجموعة أو الاشتباك معها، وإن كان الخيار الأول هو المطروح.

بن سيدي عاشور

الجيش يواصل التوغل بأدغال إعكرون بتيزي وزو

لازالت قوات الجيش الوطني الشعبي تواصل توغلها بأدغال إعكرون، على بعد 35 كلم شرق عاصمة ولاية تيزي وزو، في خضم عملية التمشيط التي تشنها عقب المداهمة التي نفذها عدد هائل من الإرهابيين ليلة الخميس الفارط، مستهدفين إحدى الحانات ببلدية عزازقة، تحديدا بالمكان المؤدي إلى المستشفى الواقع في الشريط الحدودي لمنطقة إعكرون التى فرت إليها تلك الجماعة الإرهابية، بعد إتمام مهمتها بإبتزاز الزبائن المكتظة بهم الحانة، وسلب مبالغهم المالية وهواتفهم النقالة، إضافة إلى استيلائها على عتاد المطبخ والمؤونة، ما يفسر تواجد العناصر الإرهابية في حالة المجاعة التي يتخبطون فيها.

كاتيا.ع

وانفجار قنبلتين في غابة إجاوة

انفجرت أول أمس الأحد في حدود الساعة الرابعة مساء، قنبلتين يدويتين بغابة إرجاونة المحاذية لقرية أرجاونة التابعة لبلدية تيزي وزو، وحسب ما أفاد به مصدر أمني، فإن الانفجار لم يحدث أي خسائر بشرية، وأن القنبلتين كانتا مزروعتين في غابة أرجاونة وضعتها الجماعات الإرهابية الناشطة بجبال تيزي وزو، والحرارة الشديدة هي من تسبب في الانفجار بتفاعل المادة المكونة منها. وتعمل الجماعات الإرهابية المسلحة الناشطة تحت لواء التنظيم الإرهابلي الذي يطلق على نفسه اسم تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي، على زرع القنابل والألغام مستهدفة فيها جنود الجيش المنتشرة في ثكنات المتواجدة بولاية تيزي وزو بهدف وقف عمليات التنشيط المكثفة بجبال تيزي وزو.     

هجيرة. م

موضوع : محاصرة أزيد من 35 إرهابي بتلمسان و سكيكدة و تيزي وزو
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: