إرهابيان جندا حديثا يسلمان أنفسهما لمصالح الأمن

استقبلت المصالح الأمنية أول أيام العيد

، تائبين  بدائرة بومرداس قاما بتسليم أنفسهما حاملين معهما سلاحين من نوع كلاشينكوف.

وحسب ماأفادت به مصادر موثوقة لـ''النهار''، فان الإرهابيين جندا حديثا مطلع السنة الماضية ضمن صفوف الجماعات الإرهابية المسلحة النشطة بمنطقة زموري وضواحيها إحدى أهم معاقل  كتيبة الأرقم لأميرها قوري عبد المالك المكنى خالد أبو سليمان.

 وأضافت ذات المصادر دائما، أن الإرهابيين ''دربال'' و''ضراوي'' ينحدران من ضواحي زموري وتتراوح أعمارهم بين 22  و72 سنة، ويجري حاليا التحقيق معهما حيث يرجح أن يدليا بمعلومات حول تحركات الجماعات الارهابية  النشطة بالمنطقة، خاصة بعدما أقدمت هذه الأخيرة خلال رمضان المنصرم على تبني  اغتيالات فردية رميا بالرصاص، راح ضحيتها مقاومون وعناصر دفاع ذاتي، على غرار المدعو ''ب، جمال'' 40 سنة و''ب، فضيل'' 24 سنة، ''س، مصطفى'' 53 سنة  و''سعيد'' 95 سنة بلقاطة.

من جهة أخرى رجحت نفس المصادر أن يكون الإرهابيين قد سلما أنفسهما قصد الاستفادة من تدابير المصالحة الوطنية، خاصة بعدما تم إلقاء القبض نهاية الأسبوع الماضي على أمير سرية زموري، المدعو ''قويرة عز الدين'' والذي ساهم في تجنيد 31 قاصرا في جوان 2007, رفقة الإرهابي الخطير تاجر محمد المدعو ''موحا جاك'' والمقضي عليه في جوان 2008.     

 

 

موضوع : إرهابيان جندا حديثا يسلمان أنفسهما لمصالح الأمن
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: