معاقل الإرهاب بتيزي وزو تحت الحصار

ارتفعت حصيلة الإرهابيين الذين تم القضاء

 عليهم منذ الخميس الفارط، إلى 5 أفراد، وتم توقيف إرهابي، فيما لا تزال الجماعة الإرهابية التي تتكون من 41 عنصرا محاصرة على مستوى الشريط الحدودي بين بلدية إيفر حوني وإيلولة أومالو، تحديدا بدشرة تيزي قفرس، الواقعة بالجنوب الشرقي لعاصمة ولاية تيزي وزو.  وكشفت مصادر مطلعة لـ'' النهار''؛ لها صلة بعملية التمشيط، أن العملية تمت اثر معلومات قدمها إرهابي تائب ينحدر من منطقة برج منايل، سلم نفسه مؤخرا إلى مصالح أمن بومرداس، بعدما تمكن من الإفلات من معقله بتيزي وزو، حيث اندلع اشتباك مسلح في اليوم أول من العملية أسفر عن إصابة جندي بجروح خفيفة، وفي اليوم الثاني وفي حدود الساعة الرابعة ونصف فجرا، وقع اشتباك آخر أسفر عن سقوط ثلاثة إرهابيين، واسترجاع أسلحتهم من نوع كلاشينكوف، إضافة إلى توقيف أحدهم حبا، في حين أصيب آخر بجروح ولاذ بالفرار، وفي اليوم الثالث من العملية، تمكنت القوات الخاصة التي تقودها فرقة من القطاع العملياتي العسكري يقودها نقيب، انتشال جثث الإرهابيين بداخل الغابة سقطوا في قصف المروحيات، ولم يتم العثور على أسلحتهم، بعد أن استولى عليها زملائهم الفارين، ولم تحدد بعد هويتهم، نظرا لتشويهم نتيجة القصف، وتتردد معلومات حول تواجد المدعو خروبي الوناس المكنى ''نوح''  بينهم، وهو من منطقة بومهالة ببلدية سيدي نعمان بولاية تيزي وزو، التحق بالنشاط المسلح منذ سنة 1997، وتوافد أول أمس تائبون على مصلحة حفظ الجثث بالمستشفى الجامعي نذير محمد لتحديد هوياتهم.

موضوع : معاقل الإرهاب بتيزي وزو تحت الحصار
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: