تدمير مخابئ واسترجاع قنابل يدوية وذخيرة

تمكنت أمس

قوات الجيش الشعبي الوطني، من تدمير العشرات من المخابئ، واسترجاع مواد غذائية ومؤونة، وكذا مواد تدخل في صنعالمتفجرات وقنابل يدوية الصنع، في عمليات التمشيط الواسعة التي تقوم بها على مستوى الشويشة بزموري ببومرداس. وحسبمصادر مؤكدة لـ''النهار''؛ فإن عمليات التمشيط التي امتدت مؤخرا إلى عدة مواقع، تعرف تحركات الجماعات الإرهابية بزموري،أحد معاقل سرية زموري التابعة لكتيبة الأرقم، منذ القضاء على الإرهابي هجرس حسين، وتسليم إرهابيين اثنين نفسيهما لمصالحالأمن، وكذا إلقاء القبض على الإرهابي بويرة عز الدين، بقرية بوظهر بسي مصطفى باعتبار أن غابة الشويشة من أصعب المناطقكونها غابية، مما يصعّب عمليات قصفها، نظرا لطبيعتها الرملية واستغلالها من طرف الجماعات الإرهابية، حيث تم استرجاع قنابليدوية الصنع، ومواد تدخل في صنع المتفجرات، وكذا مواد غذائية ومؤونة، في حين تتواصل هذه العملية

من جهة ثانية أفادت مصادر مؤكدة؛ أن قوات الأمن المشتركة في مقدمتها أفراد الجيش الوطني الشعبي، قد تمكنت أول أمس، منالعثور على ''كازمتين'' بأعالي منطقة إراقن الواقعة بالجهة الغربية لولاية جيجل. واستنادا إلى ذات المصادر؛  فإن العملية جاءت فيإطار مواصلة أفراد الجيش الوطني الشعبي، عملية التمشيط التي انطلقت منذ أيام، ومست العديد من النقاط الجبلية الساخنة، المنتشرةعبر الشريط الجبلي الرابط بين أعالي كل من منطقة إراقن وتاكسنة، مرورا بالعوانة وسلمى بن زيادة، وصولا إلى غاية الحدود التيتربط ولايتي جيجل وسطيف، وقد قام  أفراد الجيش خلال العملية بتدمير مخبأين  وإتلاف ألبسة ومواد غذائية بداخلها.

موضوع : تدمير مخابئ واسترجاع قنابل يدوية وذخيرة
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: