الجيش يمشّط الجهة الشرقية لولاية بومرداس

شنّت قوات الجيش الشعبي الوطني بمختلف المناطق الشرقية والجنوب الشرقية لولاية بومرداس،

عمليات تمشيط واسعة النّطاق، امتدت إلى قنبلة المناطق المشبوهة في كونها معاقل للجماعات الإرهابية المسلحة.

وحسب مصادر موثوقة؛ فإن العمليات الإرهابية الأخيرة التي عمدت إليها الجماعات الإرهابية بواسطة زرع القنابل المتحكم فيها عن بعد، وسط التجمعات السكنية بكل من بلدية بغلية الأسبوع الفارط وكذا بلدية سي مصطفى، تسببت في إصابة عدد من المواطنين وعناصر الأمن، بعد أن تعودت على زرعها بالطرقات والمسالك الجبلية، إلا أن تفطن عناصر الجيش في غالب الأحيان لهذه القنابل وتفكيكها، إضافة إلى استخدام أجهزة التشويش، جعل الجماعات الإرهابية تلجأ إلى زرعها بالمناطق الآهلة بالسكان، لإبعاد الشكوك عن تحركات جماعات الدعم التي يم تكليفها بزرع هذا النوع من القنابل لسهولة توغلها وسط المدن، لتضيف مصادرنا؛ أن قوات الجيش شنّت منذ أكثر من 15 يوما عمليات تمشيطية واسعة، عمدت إلى قنبلة العديد من الجبال والغابات بالمناطق الشرقية والجنوب الشرقية للولاية التي يشتبه في كونها أهم معاقل الجماعات الإرهابية المسلحة الناشطة بها.  

موضوع : الجيش يمشّط الجهة الشرقية لولاية بومرداس
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: