إرهـابيون يمثلـون أمـام العـدالة بـدون قبـض جـسـدي

مثل أول أمس أمام جنايات العاصمة

 متهمون متابعون في قضايا إرهاب ودعم وإسناد، وفي سابقة لأول مرة عرفتها الجنايات، تم تقديم المتهمين ببدون قبض جسدي وخارج القضبان، حيث دخل المتهمين من الباب الواسع لقاعة الجلسات، وهذا ما منحهم ودفاعهم نوعا من الراحة والتفاؤل، خاصة وأن النائب العام طالب بسحب ملفاتهم، وقد كشف مصدر قضائي لـ''النهار'' أن الإجراءات الأخيرة تدخل في إطار تعليمات رئيس الجمهورية القاضية بتطبيق العفو الشامل وتعزيز السلم والمصالحة الوطنية  خاصة وأن العديد من المنتمين  للجماعات الإرهابية  فقدوا  الثقة بالتنظيم، بعد الفتاوي العديدة من مختلف  أئمة  الوطن العربي، وتسليم أغلب قياديي النظام  أنفسهم للسلطات  الجزائرية، وهو الأمر الذي ينطبق على المتابعين والمتورطين  في قضايا الإرهاب، المتواجدين حاليا في الخارج والذين ينوون تسليم أنفسهم  من خلال الفترة القادمة، كما أمر ذات المصدر بأن العدالة قررت طي ملف البداوي والذي كان مطروحا أمامها منذ سنة 2006، إلى جانب ملف بوحجر المستفيد من قانون الوئام 2000. 

موضوع : إرهـابيون يمثلـون أمـام العـدالة بـدون قبـض جـسـدي
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: