إطلاق سراح إرهابي تائب في إطار المصالحة بتيزي وزو

نظرت أمس، محكمة الجنايات لدى مجلس قضاء تيزي وزو، في قضية إرهابية تعود وقائعها إلى أواخر سنة 1993، تورّط فيها أزيد من 128 متهم، منهم من صدرت في حقهم  أحكاما قضائية، ومنهم من استفاد من البراءة، فيما قتل آخرون في المعاقل الإرهابية وكذا من يتواجد في حالة فرار، وتأجيل القضية لمرتين على التوالي، ومثل أمس، أمام ذات المحكمة إهابي تائب سلّم نفسه لمصالح الأمن سنة 1999، في إطار قانون الرحمة سبق إدانته بالحكم عليه غيابيا بعقوبة الإعدام، حيث يشار إلى أنه محبوس لسبب آخر متعلق بالقانون العام، يتعلق الأمر بالمتهم المدعو ''نور الدين'' 43 سنة، والذي يقيم حاليا بخميس الخشنة بولاية بومرداس، حيث وجهت له تهمة الإنتماء إلى جماعة إرهابية تعمل على بث الرعب في أوساط السكان وخلق جو انعدام الأمن والمساس بالممتلكات والقتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد، أين قام بتنفيذ عمليات إرهابية ضد كل من سوق الفلاح، مؤسسة البناء مركز صحي، ثانوية ومدرسة وشركة المنظفات والمواد الصيدلانية، شركة ''أميتال'' وكذا شركة إنارة الطرق على  مستوى منطقة خميس الخشنة إلى جانب مركز البريد ببومرداس، فضلا عن شركة الغاز وسوناكوم، كما شارك في ضرب كل من مؤسسة البناء المتمركزة بالعاشور، وكذا المؤسسة البترولية بالرغاية وشركة ''نفطال'' بأولاد موسى، كما قام بتنفيذ عمليات إغتيال دموية استهدفت تسعة من رجال الجيش.

موضوع : إطلاق سراح إرهابي تائب في إطار المصالحة بتيزي وزو
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: