تائبان وعنصر دفاع ذاتي ضمن مجموعة إرهابية في تلمسان

تمكنت مصالح الأمن من إلقاء القبض على 5 أشخاص تورطوا في الإشادة والإنتماء إلى جماعة إرهابية بمغنية في تلمسان، حيث تم توقيف هذه المجموعة، بعد أن تلقت مصالح الأمن معلومات مفادها وجود تحركات مشبوهة للمجموعة في المنطقة المحاذية لجبل عصفور، والتي على أساسها فتحت تحقيقا تمكنت من خلاله من الإيقاع أولا بإرهابي يدعى "ش.ن" ينحدر من منطقة القبائل ولدى التحقيق معه صرح هذا الأخير أنه انضم إلى الجماعة السلفية للدعوة والقتال في 2005 ، بعد أن ساعده في ذلك شخصان كان من التائبين استفادا من قوانين المصالحة الوطنية، وأضاف أنه شارك في عدة عمليات ضد مصالح الأمن وتنقل منذ ذلك الحين بين عدة مناطق حسب الأوامر التي كان يتلقاها من أمرائه، حيث سبق أن نشط في عدة كتائب في كل من تيزي وزو،  معسكر، البرواڤية وغليزان، أين طلب منه أميره بالتنقل إلى تلمسان، لتفعيل النشاط الإرهابي ضمن كتيبة "قرقابو" تحت إمرة المدعو" قرقابو جمال" وسلمه قنبلة يدوية الصنع وأمره أن يقوم بعملية إرهابية هناك، وعند انتقاله إلى تلمسان التقى مع المدعو "ب.م" الذي أعطاه مبلغ 6 ملايين سنتيم، وطلب منه إعطائها للجماعة الإرهابية كمساهمة منه، لينتقل بعدها رفقته إلى جبل العصفور، وهناك التقيا مع المدعو "إ. ع"، حيث أعلمهم هذا الأخير أنه بإمكانه أن يساعد الإرهابيين في الإستعلام عن مصالح الأمن، كونه يعمل راعيا للغنم، وفي نفس الوقت هو منظم لعناصر الدفاع الذاتي، كما أضاف أن هذا الأخير كان يعمل كدليل للجماعة الإرهابية هناك، وفيما يخص العملية الإرهابية التي كانت سوف تنفذ بمدينة تلمسان، فصرح أنها كانت تمثل إشارة للكتائب الأربعة كانت تنشط بالمنطقة منفردة، وأن هذه العملية كان بإمكانها أن تعلم هذه الكتائب عن وجود نشاط جماعة أخرى، مما كان سوف يجعلها تتحمس للقيام بالإعتداءات هي الأخرى وينشط العمل الإرهابي هناك.

وقد أضاف نفس الإرهابي أنه كان مأمورا بتوفير الذخيرة من الحدود الغربية ونقلها إلى غليزان، لتتكفل باقي الكتائب هناك بتوزيعها عبر التراب الوطني، وقد مكنت هذه المعلومات من توقيف 4 أشخاص آخرين منهم الأخوين "ب.ع" و"ب.ي"، سبقا وأن استفادا من تدابير المصالحة الوطنية، حيث أنكر الموقوفون ما نسبه إليهم الشخص الأول لتقوم بعدها مصالح الأمن بتحويل ملف المتهمين على العدالة أين مثلوا جميعهم أمام محكمة جنايات بوهران أمس، حيث اعترف المتهم الرئيسي بتهمة الإنتماء إلى جماعة إرهابية وحيازة قنبلة، فيما أنكر باقي المتهمين تهم الإشادة وتسهيل عمل جماعة إرهابية، وقد التمس النائب العام ضد المتهم الأول 20 سنة سجنا نافذا و7 سنوات ضد باقي المتهمين، لتنطق المحكمة بـ12 سنة سجنا نافذا ضد المتهم " ش.إ"، فيما استفاد باقي المتهمين من البراءة، للإشارة فإن هذه القضية تعود إلى 16 جانفي 2010.

موضوع : تائبان وعنصر دفاع ذاتي ضمن مجموعة إرهابية في تلمسان
1.00 من 5.00 | 1 تقييم من المستخدمين و 1 من أراء الزوار
1.00

(6 )

1 Moussa Alger 2010/11/24
Pourquoi on veut toujours inculper le Maroc ? qu'est ce que c'est que cette politique pourrie? au lieu de parler de vrais problèmes des algériens nos journaux essaye de mettre de l'huile dans le feu pour détourner l'opinion publique sur les détournement de fond, les pénuries, et la misère que vie notre société.
0
2 النايلي الحر ??????? 2010/11/24
الاعدام ...........................الله اكبر
3
3 اليتيم ???? 2010/11/24
اسلام عليكم ورحمةالله وبركاته من في الجبال هم خوارج العصر لعنة الله عليهم وفي اخر الزمان يمشون مع صف الدجال كما قال رسول الله
3

2010/11/24
0
amine
2010/11/24
السلام عليكم
و رحمة الله و براكته يا للأسف مزال ولاد الحركة اضروا فالجزائر الحبيبة الله يرحم من مات في سبيل هاد الوطن العزيز
0
6 صالح زكراوي ??????? 2010/11/24
بالامس القريب كان المغرب وما يزال يدعي ان مخيمات اللاجئين الصحراويين ****ها عناصر ارهابية واليوم وبهذا الخبر وبدلائل عديدة ان المغرب يشجع على العنف في الجزائر ويحاول اغراق الجزائر بالمخدرات والاحتفاظ بالصحراء الغربية باي ثمن كان.
0
  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: